اقتصاد

تنفيذ مشروع تطوير المناطق العشوائية بالزاوية الحمراء بتمويل 62 مليون جنيه

24-12-2019 | 11:42

عشوائيات الزاوية الحمراء

عبدالفتاح حجاب

بدأ جهاز تنمية المشروعات تنفيذ مشروع تطوير المناطق العشوائية بالزاوية الحمراء كإحدى المناطق ذات الأولوية في محافظة القاهرة التي تطلبت التدخل العاجل لتحسين أوضاعها المعيشية، بإجمالي تمويل قدره 62 مليون جنيه منحة من الاتحاد الأوروبي من خلال الوكالة الفرنسية للتنمية حيث تضمن المكون الأول للمشروع تطوير خطوط البنية التحتية الرئيسية وبعض الوحدات الصحية وتطوير ورفع كفاءة الشوارع الرئيسية والفرعية وكذلك تطوير فراغات ومناطق مفتوحة، وتطوير الاسواق العامة ومواقف الميكروباص .


يأتي ذلك في إطار اهتمام الدولة بقضايا المناطق العشوائية أو غير المخططة وحق المجتمعات التي تقطن هذه المناطق في حياة إنسانية كريمة، ومساهمات جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر في النهوض بالمناطق العشوائية من خلال تنفيذ "برنامج الارتقاء الحضري بالمناطق غير المخططة في مصر" في محافظتي القاهرة والجيزة بمشاركة مختلف الهيئات والوزارات والجمعيات الاهلية، بهدف تطوير تلك المناطق وتأهيل بيئتها لإقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر تتيح لسكانها فرص عمل تعمل على تحسين الأوضاع المعيشية لهم.

وبحسب بيان الجهاز انتهي تطوير مدرستين بمنطقة الزاوية الحمراء بما يتناسب مع أعداد التلاميذ واحتياجاتهم، بالإضافة إلى المكون الثانى والذى يركز على تقديم العديد من الخدمات المالية والتدريبية حيث تم تدريب 150 سيدة وفتاة على أعمال الخياطة وصناعة الحلي وتدوير المخلفات المنزلية، فضلاً عن تسهيل إتاحة القروض لعدد 112 شخصا من النساء والرجال، الشباب لتعزيز فرص العمل.

وقد نظم جهاز تنمية المشروعات زيارة ميدانية موسعة للإعلاميين تفقدوا خلالها المشروعات التي تم تنفيذها بمنطقة الزاوية الحمراء حيث كان في مصاحبتهم عدد من قيادات جهاز تنمية المشروعات علي رأسهم المهندس مدحت مسعود رئيس القطاع المركزي للتنمية المجتمعية والبشرية وممثلون عن الاتحاد الاوروبي والوكالة الفرنسية.

وتجدر الإشارة إلى أن جهاز تنمية المشروعات ينفذ برنامج الارتقاء الحضري وتعزيز فرص العمل بالمناطق غير المخططة بمحافظة القاهرة (الزاوية الحمراء، وعزبة خير الله) ومحافظة الجيزة (أرض اللواء، وميت عقبة)، بتمويل من الوكالة الفرنسية للتنمية من خلال منحة من الاتحاد الأوروبي قدرها 15 مليون يورو منذ يناير 2017 بهدف " تحسين نوعية الحياة " للسكان بالمناطق الأربعة المستهدفة وذلك من خلال الاستعانة بأكبر عدد ممكن من العمالة النصف ماهرة أو غير الماهرة بدلا من استخدام المعدات التقليدية وذلك بواسطة المقاولين من القطاع الخاص المحلي تحت إشراف الجهاز والمحافظة وبالتعاون مع شركات المرافق والأجهزة التنفيذية المعنية.
ويأتى تنفيذ اتفاقية برنامج الارتقاء الحضرى في إطار المساهمة في الجهود التى تقوم بها الدولة لتحقيق التنمية المستدامة من خلال إيجاد فرص عمل للتشغيل عن طريق تنفيذ مشروعات لتطوير البنية الأساسية وخدمات التنمية المجتمعية حيث يتم تطوير قدرات ومهارات الشباب العاطلين عن العمل واكسابهم مهارات جديدة كما يتم تقديم برامج تدريبية لقاطنى هذه المناطق تمكنهم من إقامة مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر خاصة بهم. ويقوم الجهاز بتنفيذ مشروعات الاتفاقية بالشراكة مع المحافظات والوزارات المعنية من خلال صغار المقاولين المحليين والجمعيات الأهلية ذات الخبرة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة