ثقافة وفنون

رحيل العالم اللغوي الدكتور محمود فهمي حجازي عن عمر ناهز 79 عاما

11-12-2019 | 16:40

رحيل العالم اللغوي الدكتور محمود فهمي حجازي عن عمر ناهز 79 عاما

مصطفى طاهر

غيب الموت اليوم الأربعاء، الدكتور محمود فهمي حجازي، عضو مجمع اللغة العربية، والعالم الكبير والأستاذ بجامعة القاهرة، عن عمر ناهز 79 عاما


ونعى مجمع اللغة العربية رحيل العالم الكبير، وقال في بيان له: "ينعى مجمع اللغة العربية بالقاهرة إلى الأمة العربية والإسلامية أ.د. محمود فهمي حجازي، عضو المجمع، الذي وافته منيته في الساعات الأولى من صباح اليوم. ونسأل الله أن يغفر له ويرحمه، وأن يلهم ذويه ومحبيه الصبر والسلوان، وإنا لله وإنا إليه راجعون".

وبدأت منذ قليل مراسم تشييع الجنازة بعد صلاة العصر، من مسجد مصطفى محمود، في منطقة المهندسين.

يذكر ان الدكتور محمود فهمي حجازي هو أستاذ علوم اللغة بكلية الآداب جامعة القاهرة وعضو المجمع العلمي المصري (منذ 1995) وعضو مجمع اللغة العربية بالقاهرة (منذ 1999)، والرئيس المؤسس للجامعة المصرية في ألماطى – كازاخستان (2001-2014).

وتولى الدكتور حجازي رئاسة مجلس إدارة الهيئة العامة لدار الكتب والوثائق القومية المصرية (1994-1997)، وهو أيضاً عضو مجمع اللغة العربية بدمشق (منذ 1995) و اتحاد كتاب مصر (منذ 1985).

أثرى الدكتور حجازي المكتبة العربية وحركة النشر بمئات المقالات والأبحاث والكتب، في علم اللغة والسياسة اللغوية، منها ما يزيد على 12 كتاباً وعملاً مرجعياً. كان أول أعماله المعجم الألمانى العربى ، وكتاب اللغة العربية عبر القرون (القاهرة 1968)؛ وعلم اللغة بين التراث والمناهج الحديثة (القاهرة 1970)؛ وعلم اللغة العربية ـ مدخل تاريخي مقارن في ضوء التراث واللغات السامية (الكويت 1973)؛و مدخل إلى علم اللغة (القاهرة 1975)؛ وأصول الفكر العربى الحديث عند الطهطاوى (الكويت 1975)؛ الأسس اللغوية لعلم المصطلح (القاهرة 1993)؛ البحث اللغوى (القاهرة 1993)؛ اللغة العربية في العصر الحديث (القاهرة 1997)؛ طه حسين، حياته وفكره (القاهرة 1998)؛ أصول علم اللغة (القاهرة 1998)؛ حوار الثقافات، عن المؤلفات العلمية الألمانية عن التراث العربى والأدب العربى الحديث وعن الدراسات الألمانية في البلاد العربية بمناسبة معرض فرانكفورت الدولى للكتاب(2004)؛ اتجاهات السياسة اللغوية (الرياض 2015) وغيرها من الكتب التي تشكل حلقة مركزية في كتابات علوم اللغة العربية.

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة