Close ad

السادات يطالب المجتمع الدولى بإنقاذ مسلمى بورما ويقوم بزيارة لإقليم ميانمار

22-7-2012 | 18:27
جمال عصام الدين
طالب محمد أنور السادات، رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس الشعب السابق ورئيس حزب الإصلاح والتنمية، بضرورة تدخل المجتمع الدولى وعلى رأسه هيئة الأمم المتحدة لوقف الأحداث الدموية والتطهير العرقى من قتل واغتصاب والذى يتعرض له مسلمى بورما.
موضوعات مقترحة


وأكد السادات إنه، فى إطار هذه الأحداث، يقوم بعمل ترتيبات مع البرلمانيين من لجنة حقوق الإنسان و القيادات الحزبية ومنظمات المجتمع المدنى و نشطاء حقوق إنسان وذلك من أجل ترتيب زيارة إقليم ميانمار للوقوف على مجربات الأحداث هناك وما يتعرض له المسلمون من إبادة جماعية.

وطالب السادات كذلك بضرورة فتح حوار مع السلطة الحاكمة هناك ومنظمات المجتمع المدنى بدولة بورما، من أجل التوصل لحل سريع لهذه الأحداث الدموية.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة