حـوادث

التأديبية العليا: ثبوت العبث بالقيم الفنية بقضية "زهرة الخشخاش".. ومجازاة 22 قياديا بـ"الثقافة"

3-7-2012 | 15:54

حسام الجداوى
أصدرت المحكمة التأديبية العليا بمجلس الدولة، برئاسة المستشار محمد الشيخ وعضوية كل من المستشارين فهد الباجوري وجمال هنداوي أحكاما تأديبية على 22 من قيادات وموظفى وعمال بمتحف محمود خليل فى قضية لوحة زهرة الخشخاش للفنان العالمي فان جوخ.


كما قضت المحكمة بمجازاة محسن شعلان رئيس قطاع الفنون التشكيلية، والمُحال للمعاش حاليا، وفصل 3 من الموظفين ووقف آخرين عن العمل، وخفض درجة وظيفية لموظف، وخصم شهرين لـ 8 موظفين و 15 يوما لاثنين آخرين بغرامة 5 أضعاف آخر مرتب كانوا يحصلون عليه قبل الإحالة للمعاش.

وقالت المحكمة في أسباب حكمها: إن عوامل الإهمال واللامبالاة قد تضافرت مجتمعة على تحقيق مآرب الشيطان في الاستهانة بالقيمة الفنية لمتحف محمود خليل، مما تمثله تلك الأعمال في وجدان المجتمع المحلى والعالمي، وأن الإهمال واللامبالاة أصبحت منظومة توافقت من غير اتفاق، وتلاقت من غير ميعاد لتختلس من مصر إحدى اللوحات العالمية وهى زهرة الخشخاش للفنان العالمي فان جوخ التي كانت مصدرا للجذب السياحي.

أضافت: "مما يؤسف له أنه كان على رأس الفنون التشكيلية في ذلك الوقت أحد الفنانين التشكيليين وهو محسن شعلان، الذي كان يفترض فيه ألا يتوانى في توفير جميع سبل الحماية والرعاية فى متحف محمود خليل، بما يحتويه من مجموعة من المحتويات الفنية الرائعة، إلا أنه أبى أن يكون له هذا الدور، وجعل نفسه شريكا للعبث مع كثيرين بهذه القيمة الكبرى.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة