Close ad

أول بنك في مصر يبدأ التعامل باليوان الصيني.. ومصرفيون: يدعم التجارة بين البلدين

4-9-2019 | 20:15
أول بنك في مصر يبدأ التعامل باليوان الصيني ومصرفيون يدعم التجارة بين البلدين اليوان الصيني
مها حسن

في خطوة تعزز تمويل عمليات التجارة بين مصر والصين، وتخفف الضغط على الدولار بدأت البنوك في مصر بتداول اليوان الصيني؛ حيث بدأ بنك إتش إس بي سي مصر التعامل باليوان أو كما يطلق عليه "الرنمينبي" الصيني بعد حصوله على موافقة البنك المركزي المصري؛ حيث يمكن للشركات المصرية من تمويل عمليات التجارة بالعملة الصينية.

موضوعات مقترحة

وقال جاك إيمانويل بلانشيه الرئيس التنفيذي لبنك "إتش إس بي سي" مصر: إن البنك بدأ التداول بالرنمينبي بناء على النمو القوي لحركة التجارة بين مصر والصين؛ حيث بلغ حجم التجارة الثنائية بين البلدين ١٣.٨مليار دولار في عام ٢٠١٨ ، بزيادة قدرها ٢۷.۷٪ على عام ٢٠١۷، ويمكن أن يساعد التداول باليوان الصينى "الرنمينبي" الشركات المصرية على حصولها على شروط أفضل عند ممارسة الأعمال التجارية مع الصين.

وأشار إلى أهمية التداول باليوان الصيني في دفع عمليات التجارة، خاصة في الأعمال المرتبطة بمبادرة الحزام والطريق. ومشيرًا إلى أن الشراكة الإستراتيجية الشاملة بين الصين ومصر شهدت دفعة غير مسبوقة في عام ٢٠١٨ونعتقد أن مبادرة الحزام والطريق ستتفتح فرص هائلة لعمليات التجارة.

وفي تعليقه على بداية التعاملات بالعملة الصينية، قال ياسر يحيى، رئيس الأسواق العالمية بالبنك إنه مع استمرار تعزيز مصر لروابطها التجارية والاستثمارية مع الصين، ستستفيد الشركات في مصر إمكانية التعامل باليوان الصينى بالرنمينبي، وهي عملة تتقدم بسرعة كعملة عالمية للتجارة والاستثمار وكذلك كعملة احتياطية.. إننا نشهد بالفعل اهتمامًا كبيرًا من العملاء بالرنمينبي؛ حيث أجرينا خمس صفقات عند إطلاق الخدمة".

وأشار إلى وجود حلول كاملة لإدارة تدفقات العملات الأجنبية والتسويات التجارية باليوان الصينى "الرنمينبي"؛ حيث أصبح للشركات التي لديها تعاملات باليوان الصينى "الرنمينبي" إمكان التحوط الطبيعي للمدفوعات والمستحقات وكذلك الأصول بالإضافة إلى حلول التحوط ضد تقلبات أسواق العملات الأجنبية الآجلة وكذلك الخيارات.

من جانبه، قال حلمي غازي، المدير التنفيذي، رئيس الخدمات المصرفية العالمية بالبنك إن الشركات تستعد في جميع أنحاء العالم للاستفادة من المرحلة التالية من إستراتيجية الصين لتعزيز روابطها مع شركائها التجاريين؛ حيث يؤدي استخدام اليوان الصينى / الرنمينبي إلى فوائد متعددة لأنه يقلل من مخاطر الصرف الأجنبي، ويحسن السيولة وإدارة النقد ويسهل التجارة مع الموردين والعملاء في الصين الذين يفضلون السداد باليوان الصينى /الرنمينبي.

وأضاف أن هذا التطور يحسن أيضًا من شفافية الأسعار؛ حيث لن يكون النظراء الصينيون بحاجة إلى إضافة تكاليف سعر صرف أو التحوط في أسعارهم مما يقلل التكاليف التجارية، ويساعد الشركات على التفاوض بشروط وأسعار أفضل.

وفي تعليقه، قال أكرم تيناوي أمين صندوق اتحاد البنوك، الرئيس التنفيذي لبنك ABC: إن التعامل باليوان الصيني خطوة إيجابية تخدم حركة التجارة بين مصر والصين وعمليات التصدير والاستيراد، خاصة أن حجم التبادل التجاري ضخم وأحد الأسواق الواعدة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة