آراء

ليبيا.. وبوتين "ولا مؤاخذة" الناتو!!

7-7-2019 | 17:34

كلمة حق قالها فلاديمير بوتين عندما قال إن حلف الناتو هو سبب دمار ليبيا.. وأنه من الضروري وقف إطلاق النار في ليبيا، وبدء الحوار بين الأطراف الليبية، مشيرًا إلى أن من تسبب بتدمير الدولة في ليبيا هو قصف الناتو..


وقال أيضًا خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في ررما: اتفقنا على مواصلة التنسيق لتسوية الوضع في ليبيا، حيث تتدهور الأوضاع للأسف ويتنامى النشاط الإرهابي ويزداد عدد الضحايا.

وقال أيضا: "نتفق على أنه من المهم أن يكون هناك وقف لإطلاق النار بين الأطراف العسكرية والسياسية الليبية، وأن تفتح قنوات الحوار وتتخذ إجراءات لاستعادة العملية السياسية؛ بهدف تجاوز الانقسام في البلاد، وإنشاء مؤسسات موحدة وفاعلة للدولة..

وما استوقفني في كلام بوتين ما سبق وذكرته في مقالات سابقة لي حول ليبيا وما فعله الناتو في ليبيا من خراب ودمار آثاره واضحة للعيان..

وقال بوتين كذلك: "بشكل عام يجب أن نتذكر كيف بدأت الأمور، ومن دمر الدولة في ليبيا؟ وحسبما أتصور، فإن هذا كان قرارًا من الناتو وقصفت الطائرات الأوروبية ليبيا وها هي النتيجة: تم تدمير الدولة في ليبيا، ونرى في أراضيها فوضى وصراعات بين مختلف الجماعات المسلحة".

أضاف: "لا أعتقد أن من واجب روسيا أن تقدم مساهمة حاسمة في التسوية، ولنسأل من قاموا بذلك"، مشيرًا إلى أن روسيا لا تتهرب من المشاركة في التسوية، لكنها لا تريد التعمق في هذه القضية بشكل كامل.

وأشار إلى "أن لدى روسيا اتصالات مع حكومة الوفاق الوطني برئاسة فايز السراج ومع قائد "الجيش الوطني الليبي" خليفة حفتر على حد سواء، كما أعرب بوتين عن قلقه إزاء تسلل المسلحين من إدلب السورية إلى ليبيا، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يشكل خطرًا على الجميع.

وأكد: "نحن على استعداد لتوحيد جهودنا، بما في ذلك مع أصدقائنا الإيطاليين، من أجل المساعدة على استعادة الحوار بين الأطراف المتنازعة في ليبيا، ومساعدة الشعب الليبي على استعادة عمل مؤسسات الدولة بشكل طبيعي".

بدوره، أعرب جوزيبي كونتي عن أمله بأن تلعب روسيا دورًا إيجابيًا في تسوية الأزمات في العالم، بما في ذلك ليبيا، مشددًا على ضرورة الحل السياسي هناك، ووقف القتال وإطلاق حوار شامل برعاية الأمم المتحدة... وهو ما سبق وذكرته في عدة مقالات سابقة لي عقب زيارة قمت بها لمقر الحلف في بروكسل عام ٢٠١٦ ضمن وفد اعلامي ودبلوماسي.. عرضت خلالها وجهة نظري هذه أمام قيادات من الحلف سياسية وعسكرية، واعترفوا بخطأ الحلف الفادح في ليبيا، وقالوا أيضًا خلال الندوة إنهم لا يعرفون كيف يصححون هذا الخطأ، وإنهم لا يعرفون كيف يتمكنون من تصحيح أخطأئهم..

ونذكر جميعا الأحداث التي شهدتها ليبيا، في فبراير سنة 2011.. وما صاحبها من ردود فعل دولية متسارعة وصلت إلى إصدار قرارين متتاليين من مجلس الأمن قدمتهما كل من فرنسا وبريطانيا، للسماح بالتدخل الخارجي بناء على ثلاثة اتهامات رئيسية موجهة للسلطات الليبية، وتم الاعتماد عليهما في استصدار القرارين 1970، و1973 على التوالي، وهو ما أدى إلى التدخل العسكري المباشر.

وكانت الاتهامات تتمثل في استخدام القوات النظامية الليبية للقوة المفرطة وقتل "الآلاف من المتظاهرين"، وقصف أحياء محددة من العاصمة طرابلس بالطيران، واستجلاب "مرتزقة" أجانب لمواجهة المتظاهرين، وذلك بالاعتماد على تقارير إعلامية، دون تخصيص لجان أو فرق لتقصي الحقائق، وأثبتت الأحداث فيما بعد بطلان هذه الأسس، ولكنها كانت كافية لبدء حلف الناتو عملية عسكرية استمرت لما يزيد على سبعة أشهر، استهدفت معسكرات ومواقع ومخازن الأسلحة التابعة للجيش الليبي، علاوة على غيرها من الأهداف المتمثلة في العديد من مؤسسات الدولة، بالإضافة إلى عدد كبير من الأهداف المدنية الأخرى من بينها مدارس ومستشفيات، وبيوت خاصة بمواطنين، وسقط جراءها عدد كبير من أبناء الشعب الليبي من العسكريين والمدنيين على السواء...

وأضم صوتي إلى صوت الرفيق فلاديمير بوتين من أجل إعادة الاستقرار إلى الجارة الشقيقة ليبيا، وأن يكون ذلك بأيدي الليبيين أنفسهم، وأن يُصحِح الناتو أخطأءه في ليبيا عن طريق دعمه للجيش الوطني الليبي فقط من أجل أن يكون لليبيا جيش وطني موحد وقوي وقادر على حماية وحدة الأراضي الليبية ودحر الإرهاب، وأن يختار الليبيون من يحكمهم بأنفسهم بعيدًا عن أي تدخلات خارجية.. والله المستعان

يحدث في أمريكا .. 100 يوم "بايدن"

من البروتوكولات السياسية المعمول بها في الولايات المتحدة الأمريكية منذ أكثر من 100 عام أن يلقي الرئيس المنتخب أو الرئيس الأمريكي الجديد خطبة يخاطب فيها

يحدٌث في أمريكا .. الأوسكار بطعم الجائحة

هذا العام تم الاحتفال بتوزيع جوائز الأوسكار بشكل استثنائي ومختلف بشكل كبير عن أي وقت مضى في تاريخ توزيع جوائز الأوسكار الذي تنظمه أكاديمية فنون وعلوم الصور

يحدث في أمريكا .. إفطار المحبة في مانهاتن

الجالية المصرية هنا في الولايات المتحدة الأمريكية تثبت يوما بعد يوم، أن مصر وطن يعيش بداخلهم، وأتذكر هنا الجملة الشهيرة للراحل العظيم البابا شنودة (مصر

يحدٌث في أمريكا .. الله أكرم يا "بايدن"

على صفحته على الفيس بوك وجه الرئيس الأمريكي جوزيف بايدن تهنئة بمناسبة شهر رمضان المبارك وقال في تهنئته: (لقد أثرى المسلمون الأمريكيون بلادنا مٌنذ تأسيسها

هٌنا مصر العٌظمى

أنا ومثلي الآلاف من المصريين هٌنا في الولايات المتحدة شعرٌنا بحالة من الفخر الشديد والاعتزاز اللا مٌتناهي أثناء مٌتابعتنا لفعاليات وأوركسترا وحفل موكب

عثَرات بايدن وهفواته السياسية

تعثر الرئيس الأمريكي جو بايدن عدة مرات أثناء صعوده سلالم الطائرة الرئاسية ورصدت الكاميرات هذه العثرات وهي تتكرر أكثر من مرة قبل أن يسٌقط على درج سلم الطائرة وهي على مدرج قاعدة أندروز العسكرية…

يحدُث في أمريكا .. ما هكذا تُوردُ يا "بايدن" الإبل

أصل هذا المثل الشهير يعود إلى رجل يُقال له "سعد بن مناة" وشقيقه "مالك بن مناة" يملك قطيعًا كبيرًا من الإبل ويُقال عنه إبل بن مالك، وكان مالك مُجتهدًا ويحب

يحدٌث في أمريكا .. "هاري وأوبرا وميجان وآرتشي"

بعد أيام من اللقطات التشويقية التي جعلتنا هنا في أمريكا وملايين المشاهدين حول العالم في ترقب للقاء أوبرا وينفري مع الأمير هاري وزوجته ميجان.. خرج اللقاء

يحدٌث في أمريكا .. "بايدن" وبلابله وأيامه

خبر صغير.. أعتقد أنه مر مرور الكرام ولم يستوقف أحدًا من الذين يحرصون على متابعة وقراءة الصحف الأمريكية يوميًا.. جاء في الخبر أن جامعة ولاية نيويورك قررت فصل الطالب (وين ستيفينز).

يحدث في أمريكا .. بطرس غالي وشباب مصر ورئيسها

أنا وأبناء جيلي من الصحفيين والكٌتاب المٌتخصصين في السياسة الدولية والخارجية وخاصة من أبناء مؤسستنا العريقة (الأهرام) اعتدنا أن نفتخر كلما دخلنا مبنى الأمم

يحدٌث في أمريكا .. يوم الرؤساء

احتفلت الولايات المتحدة الأمريكية أمس الإثنين بـ"يوم الرؤساء" ويوم الرؤساء عٌطلة رسمية في كافة أجهزة الدولة ومؤسساتها الفيدرالية.. ويتم الاحتفال به في

يحدٌث في أمريكا: "ترامب" المعزٌول مرتين

بعد مرور أكثر من عام على محاكمة ترامب الأولى - وكان وقتها رئيس الولايات المتحدة الأمريكية - يجد دونالد ترامب نفسه محور محكمة ثانية غير مسبوقة في مجلس الشيوخ

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة