أخبار

" البيطريين" تطالب بقطاع للطب البيطري داخل هيئة الدواء ووجود تمثل لها في المجلس

10-6-2019 | 14:55

النقابة العامة للأطباء البيطريين

محمد علي

أعلنت النقابة العامة للأطباء البيطريين، والنقابات الفرعية، تحفظها على مشروع قانون إصدار التنظيم المؤسسى لجهات الدواء، والمستحضرات والمستلزمات، والأجهزة الطبية، والذى أعد سلفا أبان تولى رئيس مجلس الوزراء السابق المهندس شريف إسماعيل، حيث إن مشروع القانون المعروض خالف الهيئات الدولية، "وكالة الدواء الأوروبية، هيئة الغذاء والدواء الأمريكية"، وكما هو سائد عالميا، والتى نصت جميعها على وجود قطاع بيطري منفصل، داخل هيئة الدواء بإشراف بيطرى كامل.


وأكدت النقابة العامة، والنقابات الفرعية للأطباء البيطريين، خلال الاجتماع الطارئ، لبحث أزمة طرح مشروع قانون هيئة الدواء بمجلس النواب، أن تحفظها يأتى نتيجة عدم تحديد قطاع للطب البيطرى منفصل داخل إطار الهيئة، وبإدارة فنية مستقلة كاملة من الأطباء البيطريين، سواء على مستوى الدواء البيطري أو الأمصال أو اللقاحات البيطرية، أو إضافات الأعلاف أو الأجهزة الطبية البيطرية، وبما يضمن الصالح العام للوطن فى هذه المجالات، بما يتماشى مع القانون رقم 81 لسنة 1997، وكذلك القرارات الوزارية رقم 1834 لسنة 2000، ورقم 1616 لسنة 2000، والخاص بمراكز تداول وبيه الأدوية البيطرية.

وأشارت إلى ضرورة أن يكون هناك تمثيل قوي داخل المجلس الأعلى للدواء والتكنولوجيا الطبية، مطالبة بوجود كل من: نائب وزير الزراعة لشئون الثروة الحيوانية والسمكية، ورئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ومدير إدارة الخدمات البيطرية بالقوات المسلحة، ونقيب البيطريين، لافتة إلى أن هذا التصور يأتى من رؤية وطنية خالصة، حفاظا على الصحة العامة للمواطن المصرى، ودعما للاقتصاد الوطني والثروة الحيوانية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة