أخبار

دراسة طبية حديثة: العنف وسوء المعاملة يؤرقان نوم الأطفال

15-6-2012 | 08:57

أ ش أ
كشفت دراسة طبية حديثة النقاب أن تعرض الأطفال إلى سوء المعاملة والعنف فى طفولتهم وفى نهارهم يعرضهم على المدى الطويل للمعاناة من نوبات أرق وقلة ساعات النوم.


وكان الباحثون بجامعة "نيويورك" الامريكية قد عكفوا على تقييم نمط نوم نحو 46 طفلا تراوحت أعمارهم مابين 8 أعوام و16 عاما ممن التحقوا فى برامج إعادة تأهيل نفسى عقب تعرضهم للعنف وسوء المعاملة لسنوات طويلة من أولياء أمورهم أومحيطهم الاجتماعى.

وأشارت المتابعة إلى أنه كلما ارتفعت معدلات العنف وسوءالمعاملة التى تعرض لها الطفل فى مراحل عمرية مختلفة كلما زادت معدلات نوبات الأرق والكوابيس بينهم لتؤثر سلبا على نوعية النوم.

وحذرت الأبحاث من أن الأطفال الذين لايحصلون على جرعات وساعات نوم كافية هم الأكثر عرضة للمعاناة من مشكلات سلوكية وعدم القدرة على التواصل السليم مع محيطهم الاجتماعى.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة