محافظات

وزير الزراعة ومحافظ أسيوط يتفقدان مشروع الثروة الحيوانية ببني سند بمنفلوط | صور

7-4-2019 | 13:14

وزير الزراعة ومحافظ أسيوط ببني سند بمنفلوط

أسيوط - إسلام رضوان

تفقد الدكتور عز الدين أبوستيت، وزيرالزراعة واستصلاح الأراضي، وجمال نورالدين، محافظ أسيوط، مشروع الثروة الحيوانية (محطة الإنتاج الحيواني والألبان) ببني سند التابعة لمركز منفلوط، اليوم الأحد.


وقال الوزير، إن الهدف من الزيارة هو متابعة الجهود المبذولة للنهوض بقطاع الثروة الحيوانية والألبان، مشيرا إلى اهتمام الدولة بهذا القطاع الحيوي لتوفير الاحتياجات المحلية من اللحوم وتقليل الاتسيراد، مشيدًا بجهود محافظ أسيوط لتطوير مزارع الثروة الحيوانية منذ مجيئه إلى المحافظة بالتنسيق مع وزارة الزراعة، لافتا إلى أن محطات الثروة الحيوانية بأسيوط طالها الإهمال لسنوات طويلة، وجار إعادة إحيائها وتطويرها وفقا للامكانيات المتاحة، لافتا إلى أن الخطوات التي تم اتخاذها هي خطوات جيدة ومحسوبة لإعادة الواقع الانتاجي للمحطات، حيث تم التخلص من القطيع التي تجاوزت العمر الافتراضي لتسببها في خسائر، وتم دعم المحافظة بسلالات وطلائق جديدة لتحسين السلالات وزيادة معدلات الانتاج.

وأشار محافظ أسيوط، إلى أن المحافظة لديها 5 محطات للثروة الحيوانية سواء جاموسي أو بقري كانت مهملة لأكثر من 20 سنة، وتم إعادة الحياة للمزارع وبدء تطويرها بالتنسيق مع وزارة الزراعية، وتحت إشراف لجنة تم تشكيلها من الخبراء والمتخصصين من جامعتى أسيوط والأزهر ومحطة بحوث الثروة الحيوانية تحت إشراف السكرتير المساعد للمحافظة، وذلك لزيادة الإنتاجية، وتحقيق أقصى استفادة منها، وذلك في إطار خطة تنمية الموارد الذاتية للمحافظة وسد احتياجاتها من الثروة الحيوانية والمحاصيل المختلفة حيث تم تجميع القطيع مع بعضها البعض وتم استقدام لجنة فنية من وزارة الزراعة لدراسة احتياجات المرزاع وتدعيم المحطات برؤوس وطلائق جديدة لتجديد السلالات وتحسين الإنتاج.

كما تم استغلال المساحات الشاسعة وغير المستغلة بالمزارع التابعة للمحافظة لزراعتها والاستفادة من المزروعات في تحقيق الاكتفاء الذاتي من الأعلاف، لافتا إلى أن أعمال التطوير تتم على أجزاء وبالجهود الذاتية لهذه المشروعات، مشيرًا إلى أهمية هذا القطاع لما له من فوائد عديدة للمحافظة ومواطنيها في حالة استغلاله وتنمية موارده وزيادة إنتاجه.

وأوضح السكرتير المساعد للمحافظة، أن القطيع بمزرعة بني سند بمنفلوط يبلغ 566 رأس موزعة على 3 أماكن منهم 142 حلاب وأمهات وتنتج 25 ألف كيلو ألبان شهريًا، كما يوجد بالمزرعة 38 فدانا مزروعة قمح، و46 فدانا برسيم يتم الاستفادة منها كأعلاف للقطيع، لافتا إلى اهتمام اللواء جمال نورالدين محافظ أسيوط بهذا القطاع ووضع خطة مستقبلية وشاملة لتنميته، بالتنسيق مع المتخصصين والفنيين بتجديد السلالات وإعداد سجلات إلكترونية لكل حيوان والتحسين الوراثي.

رافق الوزير والمحافظ، المهندس نبيل الطيبي، السكرتير المساعد للمحافظة، والدكتور محمد سليمان، رئيس مركز البحوث الزراعية، والمهندس إبراهيم سرور، وكيل وزارة الزراعة بأسيوط، والدكتور جمال سرحان، رئيس الإدارة المركزية للمحطات، والدكتور ممتاز شاهين، مدير معهد بحوث الصحة الحيوانية، والدكتور علاء خليل، مدير معهد بحوث المحاصيل الحقلية، والدكتور أشرف هاشم، مدير المركز الاقليمي للأغذية والأعلاف، والدكتور أيمن عبدالعال، رئيس قطاع الإنتاج، والدكتور حاتم إبراهيم، رئيس الادارة المركزية لإنتاج التقاوي، والدكتور ماهر المغربي، مدير مشروع المزارع المصرية.


وزير الزراعة ومحافظ أسيوط ببني سند بمنفلوط


وزير الزراعة ومحافظ أسيوط ببني سند بمنفلوط


وزير الزراعة ومحافظ أسيوط ببني سند بمنفلوط

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة