أخبار

قيادي بـ"مستقبل وطن": منظمات حقوق الإنسان الممولة من الخارج تستهدف إسقاط مؤسسات الدولة

31-1-2019 | 23:02

المهندس يوسف رشدان القيادي بحزب مستقبل وطن

أحمد سعيد

استنكر المهندس يوسف رشدان القيادى بحزب مستقبل وطن، قيام منظمات حقوق الإنسان بإصدار تقارير مزيفة عن مصر، مشيرا إلى أن هذه المنظمات تتلقى تمويلات من جهات استخباراتية أجنبية لنشر تقارير مزيفة عن الأوضاع العامة في مصر والإساءة إليها أمام الرأي العام الدولي.

وأشار رشدان، إلى أن منظمة هيومان رايتس ووتش تأتى على رأس المنظمات الممولة من أعداء مصر لتشويه نظام الرئيس السيسى الذى ضرب كل مخططات تركيع مصر و انطلق بها نحو المستقبل .

وأشاد بييان النائب العام الذي فند أكاذيب "هيومان رايتس ووتش" بشأن الاختفاء القسرى لبعض المتهمين فى قضايا الإرهاب .

وثمن رشدان دور وزارة الداخلية فى محاربة الإرهاب، لافتا أن هدف هذه المنظمات هو تشويه دور الوزارة وتشتيت جهودها لإثناءها عن محاربة الإرهاب، موضحا أنه وفق تقارير النيابة العامة ومجلس النواب فإن الوزارة تلتزم بمعايير حقوق الإنسان.

وقال، إنه تم إنشاء قطاع حقوق الإنسان بوزارة الداخلية عقب أحداث 25 يناير 2011، للتعامل مع كافة الأمور المتعلقة بحقوق الإنسان بوزارة الداخلية والرد على كل منظمات حقوق الإنسان المصرية أو الدولية بشأن أية وقائع.

ولفت إلى أن مصر تخوض حرباً متكاملة الأركان حالياً، وأن الإرهاب الذي أطل بوجهه الأسود خلال الأعوام الخمسة الأخيرة لن ينتهى فجأة، لأنه نتاج تخطيط وجهد دول وأجهزة استخباراتية عالمية، تسعى لإسقاط مؤسسات الدولة "الجيش و الشرطة و القضاء " مطالبا الشعب بالوقوف خلف مؤسساته الوطنية وقائده حتى ننتصر على الإرهاب.‏

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة