ثقافة وفنون

في ذكرى وفاته.. لماذا اتهم حسن الإمام بإفساد روايات نجيب محفوظ؟ | صور

29-1-2019 | 15:39

حسن الإمام

محمد علوش

تحل اليوم ذكري رحيل المخرج الكبير حسن الإمام، والذي رحل عن دنيانا في مثل هذا اليوم 29 يناير 1988. 

حسن الإمام الذي مثل في 15 فيلمًا، وألف 48 سيناريو، قد أخرج 102 فيلم، منها روايات نجيب محفوظ في أعمال سينمائية خالدة هي "السكرية"، "زقاق المدق"، "قصر الشوق"، و"بين القصرين".

المخرج الكبير الراحل كان من أوائل المخرجين الذين حققوا إقبالا جماهيريا كبيرا على أفلامهم، حيث استمر فيمله "خلي بالك من زوزو" للنجمة سعاد حسني لمدة عام كامل في دور العرض، مما شجعه على تقديم أعمال مشابهة مثل "حكايتي مع الزمان"، و"أميرة حبي أنا".

حسن الامام مع حفيدته نعمت .


الميلاد
ولد حسن الإمام، في 6 مارس عام 1919 في المنصورة، حيث كان يعمل والده بالتجارة، بينما انصب تركيزه على القراءة وحضور العروض المسرحية، التي كانت تقام أسبوعيًا على مسرح عدن بالمنصورة، إضافة إلى تركيزه في الدراسة، وإتقانه اللغتين الفرنسية والإنجليزية.

كما تلقى تعليمه في مدرسة "الفرير" بالخرنفش في القاهرة، ثم انقلبت الأمور بوفاة والده حزنًا على خسارة ثروته وتجارته، ليجد الشاب نفسه مُطَالبًا بالعمل لمساعدة أسرته، فيقرر العمل في الفن، حيث يبدأ في ترجمة المسرحيات الفرنسية والإنجليزية والاسكتشات وبيعها لفرق المسرح في القاهرة، ثم ينضم إلى فرقة رمسيس مع الفنان القدير يوسف وهبي كمترجم في البداية، ثم كممثل بعدها ومساعدًا له.

حسم الامام مع كمال الشناوى .


البداية
بدأ حسن الإمام مشواره الفني كمخرج بفيلم "ملائكة جهنم" في عام 1946، ومن أشهر أفلامه في تلك المرحلة "اليتيمتين" 1948، "ظلمونى الناس" 1950، وفي عام 1962 انتقل حسن الإمام إلى مرحلة مختلفة إذ حل بديلًا للمخرج صلاح أبو سيف في إخراج فيلم "بين القصرين" عن رواية نجيب محفوظ بسبب إنشغال أبوسيف بإدارة المؤسسة المصرية العامة للسينما، وكانت "بين القصرين" بداية تعامل الإمام مع أعمال نجيب محفوظ فقد قام بإخراج "زقاق المدق" 1963، "قصر الشوق" 1966، و"السكرية" 1973.

حسن الامام فى صوره فرديه .

تهمة إفساد روايات نجيب محفوظ
هاجم بعض النقاد المخرج الراحل حسن الإمام بسبب إخراجه لأعمال نجيب محفوظ، بل واتهموه بإفساد روايات أديب "نوبل"، برغم نجاحها جماهيريا وتحولها حاليا لأيقونات في السينما المصرية.

كما هاجمه بعض النقاد ووصفوه بـ"مخرج العوالم"، نظرًا لما كان يقدمه من رقصات استعراضية وسير للراقصات في أعماله مثل امتثال فوزي، التي قُتلت على يد مساعدها، وقدّم سيرة حياتها في فيلم "امتثال" 1972، وكذلك شفيقة القبطية وبمبة كشر، وتحية كاريوكا التي كشف عن مناطق إنسانية في حياتها، وأحب التعرف على حياة هؤلاء الراقصات بالتردد على أماكنهن لمراقبة أدق تفاصيل حياتهن اليومية لينقلها لنا في أفلامه.

جوائز وتكريمات
حصل على العديد من الجوائز، منها الجائزة التقديرية الذهبية من الجمعية المصرية للنقاد، وكرمته الدولة عام 1976 كأحد رواد الفن السادس بشهادة تقدير، كما كرمه مهرجان "نانت" الفرنسي.

تزوج حسن الإمام من نعمت الحديدي، وأنجب منها حسين الإمام ومودي الإمام، وزينب الإمام.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة