منوعات

تربية "الحرباية" تنتشر بالمنازل.. سعرها 25 جنيها وتتفوق في طرد البعوض والحشرات على المبيدات

27-1-2019 | 19:42

فارس الفيشاوى

نجاتى سلامه

انتعشت مبيعات الحرباء "الحرباية" بالأسواق فى الآونة الآخيرة، بالرغم من المعلومات الكثيرة الخاطئة المعروفة عنها، وخوف الكثيرين من الاقتراب منها.

يؤكد المهندس فارس الفيشاوى صاحب مزرعة لتربية الزواحف، لبوابة الأهرام، أن "الحرباية" لا تشكل أي خطر، بل إنها تسهم بشكل فعال في طرد الحشرات كالناموس والبعوض والصراصير، مما يجعل منها مبيدًا حشريًا دون أي آثار جانبية.

ويضيف أن مبيعات "الحرباية" انتعشت فى الفترة الأخيرة، وأن أكثر المقبلين على شرائها هم المراهقون، خاصة الفتيات.

وأشار إلى أن الحرباية مع التعود عليها تتحول إلى وسيلة ترفيه للأطفال كالسلاحف والحيوانات الأليفة.

وأضاف الفيشاوي: الحرباية ليس لها صاحب، فلا تعتاد على شخص، وهى تختلف فى ذلك عن الحيوانات الأليفة كالقطط والكلاب، إلا أنها تعتاد على التعايش مع البشر، مشيرًا إلى وجود نوعين منها (الزراعية، والصحراوية)، وأنها تباع بأسعار تتراوح بين 25 و 150 جنيهًا بحسب عمرها وحجمها وجمالها.

ونوه صاحب مزرعة تربية الزواحف بأن وجود الحرباية فى البيوت أو الطبيعة مفيد جدًا، حيث إنها تصطاد الحشرات مثل الناموس والبعوض والصراصير وغيرها من الحشرات الطائرة أو الزاحفة الصغيرة، وهو ما يجعل وجودها داخل البيوت ذا فائدة عظيمة، حيث تقضى على الحشرات من ناحية، ومن الناحية الثانية يلهو بها الأطفال حيث إنها رائعة وتغير ألوانها بدرجات كثيرة.

ولفت الفيشاوي إلى أن الحرباية بيضها فى 3 أشهر فقط فى العام (أغسطس، سبتمبر، أكتوبر)، وتستغرق ما بين 9 إلى 12 شهرًا ليفقس، موضحًا أهمية حفاظ أصحابها فى البيوت على البيض، وذلك بوضعها داخل علبة مفروشة بمادة طينية "تربة" مع مراعاة نقل البيض بنفس طريقة وضعه، وإحداث ثقوب فى غطاء العلبة، ووضعها فى مكان درجة حرارته ثابتة إلى أن يفقس، مع ترطيب التربة بشكل دائم.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة