محافظات

تضامن المنيا تواصل تنفيذ مبادرة "حياة كريمة"

22-1-2019 | 12:41

اللواء قاسم حسين

المنيا- محمد عبد اللطيف الباسل

قال اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، إن مديرية التضامن الاجتماعي رصدت 22 حالة إنسانية من الفئات الأولى بالرعاية والأكثر احتياجا، وتم التعامل معها وتقديم الدعم اللازم لها وتحويل الحالات المرضية التي تحتاج للعلاج إلى المستشفيات وأخرى لدور رعاية المسنين ومؤسسات الرعاية الاجتماعية، ليصل بذلك إجمالى الحالات التي تم رصدها على مستوى المحافظة 75 حالة.

وأضاف المحافظ، أن ذلك يأتي ضمن تنفيذ مبادرة "حياة كريمة"، والتي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، بهدف رعاية الفئات الأكثر احتياجا، ورصد جميع الحالات الإنسانية على مستوى محافظات الجمهورية، وتوفير الحياة الكريمة لهم خلال العام الحالي.

من جانبه، قال أحمد عبيد، وكيل وزارة التضامن الاجتماعي، إن الحالات التي تم رصدها جاءت ما بين 16 حالة بمدينة المنيا، حيث جاء من ضمن الحالات طفل عمره 12 عامًا، تم تسكينه بمؤسسة الرعاية الاجتماعية، وإحدى كبار السن تمت إحالته لإحدى دور رعاية المسنين لتقديم الرعاية اللازمة، و6 حالات بمركز ملوي تم التعامل معهم وتقديم أوجه الرعاية لهم وتحويل إحدى الحالات لمستشفى ملوي العام، حيث كانت تعانى من كسور وجروح لإجراء الفحوصات والعلاجات الطبية اللازمة، وتسكين أخرى من كبار السن بإحدى دور رعاية المسنين بحي جنوب المدينة.

وأضاف وكيل الوزارة، أن الحالات تتراوح أعمارهم بين 12 و78 عاما، وتنوعت ما بين عدم وجود مأوي وإعاقات ذهنية وحركية وسوء الحالة الاقتصادية وخلافات أسرية، ومرضي نفسيين وأشخاص مجهولي الاسم والعنوان.

وشدد المحافظ، على استكمال أعمال التحري والحصر وتسخير كافة الجهود والإمكانيات من أجل الوصول لتلك الحالات على مستوى المحافظة من خلال التنسيق بين كافة الأجهزة التنفيذية المعنية بهذا الشأن، ونشر فرق التدخل السريع وأطفال بلا مأوي بكافة المدن والمراكز لحصر وجمع الحالات الإنسانية والأكثر احتياجا، التي تحتاج إلي رعاية وتوفير مسكن لهم وتوزيع وجبات غذائية وبطاطين وملابس.

وكانت المديرية منذ بدء تنفيذ المبادرة تمكنت من رصد 53 حالة على مستوى مراكز المنيا وبني مزار وسمالوط وأبوقرقاص وملوي، ليصل بذلك إجمالى الحالات التي تم رصدها 75 حالة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة