ثقافة وفنون

"عبدالدايم" عن افتتاح أول نادٍ للسينما بالأقصر: يعظم دور قصور الثقافة

18-1-2019 | 11:49

وزيرة الثقافة إيناس عبدالدايم والفنان محمود حميدة

منة الله الأبيض

افتتحت وزيرة الثقافة، إيناس عبدالدايم، والفنان محمود حميدة، الرئيس الشرفي للدورة الثامنة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية، أمس، أول ناد للسينما الإفريقية بقصر ثقافة الأقصر.


وافتتحت الدورة بفيلم "كتيكي" من غانا للمخرج بيتر سيدوفيا، بحضور د. محمد عبد القادر، نائب محافظ الأقصر، ود. أحمد عواض، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، والسيناريست سيد فؤاد، رئيس المهرجان، والمخرجة عزة الحسيني، مدير المهرجان.

‎قالت وزيرة الثقافة، إن افتتاح ناد للسينما الإفريقية في الجنوب يأتي ضمن الفعاليات الثقافية والفنية التي أطلقتها الوزارة احتفالا برئاسة مصر للاتحاد الإفريقي واستدامة تقديم الأفلام الإفريقية في الأسبوع الثالث من كل شهر، يعد تعظيمًا لدور قصور الثقافة بالمحافظة باعتبار أن السينما جزء من تكوين وجدان وثقافة المواطن، وتتيح التعرف على ثقافات جديدة وخطوة تهدف لتحويل مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية إلى فعالية دولية تتواصل على مدى العام.

وأشارت إلى انطلاق ورش "ابدأ حلمك" وفصول مركز تنمية المواهب في الموسيقي لاكتشاف الموهوبين من أبناء المحافظة، كما أنه تم إعداد برنامج خاص يتضمن الرؤى والإبداعات المتخصصة لأبناء القارة السمراء إلى أرض طيبة، وضيوفها مما ينعكس على المواطن الأقصري من خلال الترويج للمحافظة على المستوى الدولي.

‎ومن جانبه، أكد الفنان محمود حميدة،أهمية استثمار هذا الحدث الذي اعتبره نواة لإفراز جيل جديد من النشء والمبدعين القادرين على صناعة السينما الهادفة في المستقبل.

ومن جهته، قال السيناريست سيد فؤاد، إن اطلاق نادي السينما الإفريقية بجنوب مصر يعد بمثابة مهرجان إفريقي سينمائي طوال العام يهدف إلى تعزيز المعرفة بدول إفريقيا عن قرب، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق مع عدد من شركات الإنتاج لعرض مجموعة من الأفلام الجديدة المترجمة، وأن العرض القادم في شهر فبراير بالفيلم الإثيوبي "أفق جميل".

فيما أعربت مديرة المهرجان، عن سعادتها بإقامة النادي الثالث للسينما الإفريقية بمصر بعد القاهرة وإسكندرية، تمهيدا لتعميمه في باقي محافظات مصر على مراحل لربط الجمهور المصري بالثقافة الإفريقية واكتشاف إفريقيا من خلال أفلامها.

أما بالنسبة للمهرجان فقد أعلن سيد فؤاد، جديد هذا العام فيما يخص الجمهور، وهو نقل عروض المهرجان للشارع، ومنح جوائز يومية للجمهور، إلى جانب إتاحة الفرصة أمام ضيوف وجمهور المهرجان للاستمتاع بعروض الفلكلور الشعبى المصرى، فى مختلف ميادين ومزارات الأقصر، ومواقع العروض السينمائية والندوات وورش العمل.

‎يشار إلى أن نادي السينما الإفريقية يحمل شعار مهرجان على مدى العام وينطلق كأحد أنشطة مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية الذى تقام دورته الثامنة فى الفترة من 10 إلى 21 مارس تحت رعاية وزارتي الثقافة والخارجية، وبالتعاون مع محافظة الأقصر، وبدعم من وزارتى السياحة والشباب والرياضة ونقابة المهن السينمائية مع عدة رعاة آخرين وتحل عليها دولة تونس كضيف شرف.


افتتاح أول نادٍ للسينما بالأقصر


افتتاح أول نادٍ للسينما بالأقصر


افتتاح أول نادٍ للسينما بالأقصر


افتتاح أول نادٍ للسينما بالأقصر

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة