عرب وعالم

مستشار رئيس كوريا الجنوبية: يجب البحث عن طرق أخرى غير العقوبات الدولية في التعامل مع بيونج يانج

16-1-2019 | 21:42

مون تشانج إن

محمود سعد دياب

انتقد مون تشانج إن، مستشار الرئيس الكوري الجنوبي لشئون الأمن القومي والوحدة، سياسة تطبيق العقوبات الدولية على كوريا الشمالية، مؤكدًا أنها لم تكن ذات جدوى أو تردع مساعي الأخيرة في التسلح النووي والتصعيد العسكري خلال سنوات ما قبل تدشين مفاوضات السلام بين الكوريتين.


وأوضح خلال ندوة استضافتها سلسلة "لقاءات التحرير" بمقر الجامعة الأمريكية بالقاهرة في ميدان التحرير، أن العقوبات الدولية الاقتصادية والدولية المفروضة من الأمم المتحدة على بيونج يانج، لم تؤثر على اقتصادها إلا بنسبة 50% فقط، مضيفًا أن العقوبات قد تكون قد غيرت بعض الشيء من طريقة سلوك كوريا الشمالية، إلا أنها لم تقدم حلولا جذرية للأزمة.

وأضاف أن بيونج يانج، لم توقف إطلاق الصواريخ الباليستية عابرة القارات، والتجارب النووية، إلا بناء على رغبة منها في فرض السلام والأمن في شبه الجزيرة الكورية وإنهاء نزاع استمر عشرات السنين، وليس بسبب العقوبات الموقعة عليها، مضيفًا أن الولايات المتحدة كانت متعاونة أحيانًا في هذا الأمر.

وطالب مستشار الرئيس الكوري، بضرورة التفكير خارج الصندوق، والبحث عن حلول أكثر جدية ونفعًا بخصوص الأزمة بين كوريا الشمالية واليابان، والعلاقات بين الدولتين والولايات المتحدة، والابتعاد عن دفع المجتمع الدولي والأمم المتحدة لاستمرار العقوبات الدولية المفروضة على بيونج يانج، ويذكر أن اليابان قد احتلت أجزاء من شبه الجزيرة الكورية قبل وأثناء الحرب العالمية الثانية، ومارس الجيش الإمبراطوري الياباني أسوأ أنواع القمع ضد المواطنين الكوريين، وذلك قبل أن تنسحب طوكيو من تلك الأراضي وترضخ لمطالب الحلفاء بعد قنبلتي هيروشيما ونجازاكي، ورغم مرور قرابة 70 عامًا على نهاية الحرب، إلا أنه حتى الآن لا يزال مواطنوا الكوريتين خصوصًا الشمالية يرغبون في رد الثأر وما فعله اليابانيون بهم .

أدار السفير نبيل فهمي وزير الخارجية الأسبق، الندوة بحضور السفير يون يو تشول، سفير كوريا الجنوبية بالقاهرة، والسفير ماساكي نوكي سفير اليابان، وسفير سنغافورة، والدكتور علاء فهمي وزير النقل الأسبق ورئيس جمعية الصداقة المصرية الكورية، والدكتور جلال السعيد محافظ القاهرة الأسبق، وعدد من الدبلوماسيين والباحثين والطلبة.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة