أخبار

"شباب الثورة" يطالب باستجواب وزير الدفاع فى أحداث العباسية.. ويهدد بخطوات تصعيدية

15-5-2012 | 15:02

سمير السيد
هدد اتحاد شاب الثورة بما أسماه "اتخاذ جميع الخطوات التصعيدية ضد المجلس العسكرى"، فى حال عدم استجابته لـ 5 مطالب رئيسية، مشددًا على أن الثورة مستمرة، وعدم سماحه بسجن شباب مصر الأحرار.


وحدد الاتحاد، فى بيان وزَّعه خلال مؤتمر صحفى اليوم بحزب غد الثورة، هذه المطالب فى: الإفراج الفورى عن المعتقلين في أحداث العباسية مع رد الاعتبار لهم ومحاسبة المتورطين فيها من البلطجية، الذين ضربوا وقتلوا الثوار أمام أعين الشرطة العسكرية، وقيام مجلس الشعب استجواب وزير الدفاع وقائد المنطقة المركزية وقائد الشرطة العسكرية لتورطهم في الجرائم، التي وقعت ضد شباب الثورة في أحداث العباسية وفيما قبلها من أحداث.

كما طلب الاتحاد في بيانه بالتحقيق "الفوري مع قادة المجلس العسكري"، وإعادة فتح التحقيق في قضية كنيسة القديسين، التي يتورط فيها النظام، وقضية مسرة الملفقة لشباب الثورة.

وأشار البيان إلى أن مصطفي شوقي ومحمد ناجي ومحمد عاطف ومصطفي محيى من شباب الثورة الحقيقى، المتهمين فى أحداث "مسرة"، قد قاموا بالتضامن مع الأقباط على خلفية أحداث كنيسة "القديسين"، وتعرية النظام أمام الشعب المصرى في دور لا يمكن أن يغفله أحد، وكان هذا التضامن مفجرا لثورة 25 يناير.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة