سوشيال ميديا وفضائيات

ليلى علوي لرحمة خالد: تمنيت أن أصبح مهندسة ميكانيكا.. ونور الشريف "صاحب فضل علي"

31-12-2018 | 11:19

ليلى علوي

إيمان فكري

أعربت الفنانة ليلى علوى عن فخرها وسعادتها لما وصلت إليه أول مذيعة من ذوى الاحتياجات الخاصة، رحمة خالد، قائلة "معجبة بيكي، وكلنا بندعمك وبنشجعك تكملي، ومن أهم إنجازات الإعلام في 2018 هو ظهورك، وده من أسعد الحوارات اللي عملتها".


وأضافت "علوى" خلال لقائها ببرنامج "8 الصبح" المذاع على قناة "دي إم سي"، أن نفسية الإنسان هي من تؤثر على شكله بشكل كبير، لذلك تحافظ على نفسيتها، مؤكدة أن حب الناس لها ورضا الأهل هو السبب الأساسي في رؤيتها بشكل جميل. وأكدت أن أجمل لحظات عمرها منذ الطفولة كانت تقضيها في السينما لمشاهدة الأفلام، والذهاب إلى البيت لتقليد ما رأته، لافتة إلى أن اهتمام عائلتها الكبير للفن وتقدير قيمته أثر في حياتها بشكل كبير، مشيرة إلى أنها كانت تتمنى أن تصبح مهندسة ميكانيكا سيارات.

وأضافت ليلى علوى، أنها بدأت التمثيل وعمرها 10 سنوات في أدوار صغيرة، وكان أول فيلم لها بعد تخطيها مرحلة الطفولة هو "البؤساء" وأكدت أن الفنان الراحل نور الشريف صاحب الفضل عليها، حيث إنه كان يشجعها ويعطيها الكثير من النصائح، عندما عملت معه في مسرحية "بكالوريوس في حكم الشعوب".

وتابعت: بعد الانتهاء من العمل بهذه المسرحية، رشحها نور الشريف في الكثير من الأفلام، حتى تحول عملها من أدوار صغيرة إلى البطولات، وهذا بفضله، منوهة أن مثلها الأعلى في الفن، سعاد حسني وشادية.

وأوضحت ليلى علوي، أن فيلم "يادنيا يا غرام" من أهم الأعمال التي قامت بها، خاصة أنه كان يناقش مشاكل بنات الطبقة المتوسطة، وأن الفنانتين إلهام شاهين وهالة صدقي من أعز أصدقائها.

وقالت الفنانة ليلى علوى، إن انتماءها لأب مصري وأم يونانية أثر عليها في حياتها، حيث إنه ساهم في كونها تجمع بين الثقافة والحضارة المصرية والإغريقية، مما أفادها بشكل كبير في ثقافتها.

وأضافت "علوى" أنها قامت باختبار أداء في إذاعة الشرق الأوسط في برنامج "عمو حسن" للأطفال، وهي ابنة الـ٧ سنوات.

وعن سر محافظتها على جمالها أكدت ليلى علوي أنها لا تقوم بفعل أي شئ للحفاظ على جمالها، ولكنها ترى أنها لكي تحافظ على نفسها لابد لها أن تحافظ على حالتها النفسية.

وأضافت ليلى علوي "الناس بتشوفني طفلة علشان جوايا طفلة وبحب الأطفال، واللي بيعرفني كويس ببقى تلقائية جدا وطبيعية جدا، ومعظم زميلاتي كدا جوانا أطفال".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة