عرب وعالم

مرصد الأزهر: مصر فتحت أبوابها أمام اللاجئين منذ اللحظة الأولى للأزمة السورية

12-12-2018 | 12:01

اللاجئون السوريون

شيماء عبد الهادي

أكد مرصد الأزهر لمكافحة التطرف، أن مصر فتحت أبوابها للأشقاء السوريين منذ اللحظة الأولى للأزمة السورية، وفتح الشعب المصري بيوته واستضاف ما يقرب من نصف مليون من الأشقاء، وفقًا لإحصائيات المفوضية العليا للاجئين في عام 2017، مشيرًا إلى أن مصر سجلت أعلى معدلات التحاق لأطفال اللاجئين السوريين بالمدارس، حيث يبلغ عدد الطلاب المسجلين في المدارس 39.314 طالب سوري، ويبلغ عدد الطلاب السوريين المسجلين في الجامعات المصرية نحو 14 ألف طالب بالجامعات، وفق إحصائيات رسمية للخارجية المصرية عام 2017م. كما أشاد المرصد بدور الخارجية المصرية المهم في الحفاظ على مقدرات الشعب السوري، ووحدة أراضيه، وإيجاد حل سياسي شامل للقضية السورية.


جاء هذا في تقرير نشرته وحدة رصد اللغة التركية صباح اليوم الأربعاء، ذكرت فيه أن المفوضية العليا للاجئين نشرت أمس الثلاثاء 11 ديسمبر أن الأمم المتحدة وبعض المنظمات غير الحكومية أطلقوا "خطة الاستجابة الإقليمية للاجئين وتعزيز القدرة على مواجهة الأزمات 2019-2020"، وهي خطة تبلغ قيمتها 5.5 مليار دولار، تم إعدادها لدعم الجهود الوطنية في الدول المُستضيفة للاجئين السوريين وهى مصر ولبنان والأردن والعراق وتركيا، من أجل دعمهم في التعامل مع التأثير المستمر للأزمة السورية.

وقد حافظت هذه الدول على سخائها في استضافة أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين منذ بدء الأزمة، وفي توفير الحماية والخدمات لهم، وتمكينهم من المشاركة في الاقتصاد المحلي، على الرغم من التأثير الكبير لوجودهم على المسار التنموي لهذه الدول.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة