أخبار

"أبوشقة": إحالة الملف المالي للحزب في عهد "البدوي" إلى النيابة

26-11-2018 | 18:56

المستشار بهاء الدين أبوشقة

أحمد سعيد

قال المستشار بهاء الدين أبوشقة رئيس حزب الوفد، إن الإدارة داخل الحزب جماعية ولا يملك أى فرد مهما كانت مكانته داخل الحزب أن يصدر قرارًا منفردًا، مشيرًا إلي أن قرار التحقيق مع "البدوي" قرار مؤسسى وحزبى.


وأضاف رئيس الوفد أن قرار إحالة الملف إلي النيابة لأنه يتضمن عقداً مع شركة إعلامية، وهذا العقد حدث فيه إخلال فى تنفيذ بنوده، وهذه الشركة كان لها تعاقد مع قناة خاصة يملكها الدكتور السيد البدوى، وكنا أمام تقرير للجهاز المركزى للمحاسبات الذي أكد وجود مخالفات فى تنفيذ هذا العقد، وترتب عليها أن توقفت فى التنفيذ (ودون مواربة) لأنه ألغى هذا التعاقد، والجريدة كانت تحقق أرباحاً 10 ملايين جنيه فى السنة من خلال الإعلانات، وكان التعاقد 3 سنوات كل سنة بـ22 مليون جنيه يسدد مليون جنيه شهرياً ونهاية السنة يسدد 10 ملايين جنيه، ومجموع التعاقد كان 66 مليون جنيه، ولكن ما حدث أن الشركة أخذت الإعلانات من الجريدة، ثم بعد 7 أشهر توقفت عن التوريد نهائياً، فكانت المطالبات، وكان هناك إنذار، وما أثير بشأنه أن القرار كان منفرداً من رئيس الحزب السابق بفسخ العقد وهنا توجد علامات استفهام.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة