أخبار

نقيب المهندسين: نهر النيل شريان التعاون والتكامل بين أبناء حوض النيل

26-10-2018 | 17:16

المهندس هاني ضاحي نقيب المهندسين

محمد علي

أكد المهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، أنه ذهب إلي أوغندا ممثلا عن 700 ألف مهندس مصري في مختلف التخصصات هم أعضاء نقابة المهندسين المصرية والتي تعد أكبر تجمع هندسي على مستوي العالم.

وقال المهندس هاني ضاحي، في كلمته التي ألقاها في مؤتمر"الاستخدام المستدام لمياه النيل من وجهة نظر هندسية" المنعقد في أوغندا من 24 إلى 28 أكتوبر الجاري، إن هذا المؤتمر الهام يتم عقده في الوقت الذي تواجه فيه دول حوض النيل تحديا كبيرا يتمثل في ضرورة تحقيق التوزيع العادل والأمن لحصص المياه، خاصة مع التزايد المستمر لعدد السكان والمخاطر الناجمة عن التغيرات المناخية والتي تؤثر بالسلب على دول حوض النيل، الأمر الذي يستوجب وضع إستراتيجية عادلة ومتكاملة وواضحة المعالم يتفق عليها دول حوض النيل تحقق التوزيع العادل لحصص المياه وتتضمن عددا من الإجراءات اللازمة للمحافظة على كل قطرة مياه للأجيال الحالية والقادمة.

وأضاف أن نهر النيل هو مصدر الحياة لأبناء حوض النيل وهو الرابط الذي يجمعنا معا، مشيرا إلى أن هناك مهام ملقاة على عاتق مهندسي دول حوض النيل لتحويل رؤية دولهم من اقتسام المياه إلى اقتسام منافعها، والعمل سويا علي أن يصبح نهر النيل شريانا للتعاون والتكامل بيننا، وتحقيق الاستفادة المثلى من الموارد المائية للنهر، وكذلك مواجهة تحديات التدهور البيئي والتغيرات المناخية والجفاف وتحسين الوصول إلى إمدادات مياه صالحة وكافية للمواطنين بحوض النيل وكذا زيادة إيراد نهر النيل من خلال زيادة القدرة الاستيعابية لبحيرة فيكتوريا من خلال تقليل الفاقد على طول مسار النيل مع الأخذ في الاعتبار أن أقامة أي سدود لتخزين المياه يجب أن تتم وفقا للتنسيق والتوافق بين جميع دول حوض النيل، بالإضافة إلى إنشاء مراكز متخصصة بالدراسات المائية والعمل على الربط الكهربائي بين دول حوض النيل للاستفادة من فائض الطاقة المتاحة ببعض الدول.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة