اقتصاد

الإحصاء: مساهمة الذكور فى النشاط الاقتصادى ثلاثة أضعاف مساهمة الإناث عام 2017

6-10-2018 | 16:05

الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء

حمدي عبد الرشيد

أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم السبت،  تقريرا بمناسبة اليوم العالمي للعمل اللائق والذى يحتفل به في السابع من أكتوبر من كل عام ويوافق إصدار قرار الكونفيدرالية النقابية العالمية عام 2008، وذلك لتعزيز فكرة العمل اللائق للحصول على الحقوق الأساسية للعاملين وخاصة حقهم فى العمل اللائق والكرامة.

وقال الجهاز، إن معدل المساهمة فى النشاط الاقتصادي (قوة العمل منسوبة إلى عدد السكان 15سنة فأكثر) بلغ 45% على مستوى إجمالى الجمهورية عام 2017.

وأكد الجهاز، أن هناك تفاوتا ملموسا بين كل من الذكور والإناث فى معدلات المساهمة فى النشاط الإقتصادى، حيث ارتفعت معدلات المساهمة بين الذكور إلى أكثر من ثلاثة أضعاف مثيلاتها بين الإناث، فبلغت 66.8% مقابل 21.9% للإناث عام 2017، وتشير البيانات أن هذا التفاوت هو النمط السائد فى سوق العمل المصرى.

وأشار الجهاز، إلى أن نسبة العاملين في عمل دائـم سجلت 63.6% من إجمالي العاملين بأجر وترتفع هذه النسبة إلى 69.2% بين الإناث مقابل 62.3% للذكور.

بينما سجلت نسبة العاملين فى عمل دائم بالقطاع الحكومي أعلى نسبة، حيث بلغت 96.9% يليها العاملون فى القطاع العام والأعمال العام بنسبة 93.8%، وسجلت أقل نسبة للعاملين في عمل دائم في القطاع الخاص (خارج المنشآت) بنسبة 21.8%.

وبلغت نسبة العاملين المشتركين في التأمينات الاجتماعية 47% من جملة العاملين بأجر ، وترتفع هذه النسبة الى 60.6% بين الإناث مقابل 43.8% للذكور.

فيما بلغت نسبة العاملين المشتركين فى التأمينات الاجتماعية فى القطاع الحكومى لتصل إلى 96.6% من جملة العاملين بأجر فى القطاع الحكومي، ثم العاملون بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 94 %، بينما كان العاملون بالقطاع الخاص (خارج المنشآت) هم الأقل نسبة، حيث بلغت10% من جملة المشتركين.

وأشار الجهاز، إلى أن نسبة العاملين المشتركين فى التأمين الصحي بلغت 39.3% من جملة العاملين بأجر وترتفع هذه النسبة بين الإناث إلى 57% مقابل 35.1% بين الذكور.

بلغت نسبة العاملين المشتركين فى التأمين الصحي في القطاع الحكومي لتصل إلى 96.1% من جملة العاملين بأجر يليها العاملون بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 91.7%، ثم الاستثماري بنسبة 67.6%، وتبلغ هذه النسبة 22.0% بين العاملين فى القطاع الخاص (داخل المنشآت)، بينما سجل القطاع الخاص( خارج المنشآت) أقل نسبة للعاملين المشتركين فى التأمين الصحى، حيث بلغت النسبة 1.6% من جملة العاملين بأجر.

وأكد الجهاز، أن نسبة العاملين بعقد قانوني بلغت 43.5% من جملة العاملين بأجر وترتفع هذه النسبة بين الإناث لتصل إلى 63.9% مقارنة بنسبة 38.6% بين الذكور.

وبلغت نسبة العاملين بعقد قانوني في القطاع الحكومي98.7%، ويليها العاملون بالقطاع العام والأعمال العام بنسبة 97.4%، ثم العاملين بالقطاع الاستثماري بنسبة 75.2%، ثم العاملون بالقطاع الخاص (داخل المنشآت) بنسبة 30.9%، وتصل هذه النسبة إلى أقل مستوياتها بين العاملين فى القطاع الخاص (خارج المنشآت)، حيث تبلغ 1.4% من جملة العاملين بأجر.

 وبلغ متوسط عدد ساعات العمل الأسبوعية للعاملين بأجـر طبقاً للنشاط الاقتصادي 45 ساعة، ارتفاع متوسط عدد ساعات العمـل الأسبوعية بين الذكـور لتصل إلى 45,8 ساعة مقارنة بالإناث، فيبلغ المتوسط 41.6 ساعة .

وبلغ أعلى متوسط لعدد ساعات العمل الأسبوعية بين العـاملين فى أنشطة خدمات الغذاء والإقامة 51.1 ساعة، المنظمات والهيئات الدولية 50.4 ساعة، تجارة الجملة والتجزئة 50.2 ساعة، وأقل متوسط لساعات العمل الأسبوعية بين العاملين فى نشاط التعليم 39,7 ساعة.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة