اقتصاد

‏ الحرب التجارية تدفع نمو شركات "اليورو" إلي التباطؤ خلال يوليو الحالي

24-7-2018 | 12:32

منطقة اليورو

رويترز

أظهر مسح، تباطؤ نمو الشركات بمنطقة اليورو أكثر من المتوقع خلال شهر يوليو الجاري، في الوقت ‏الذي تراجع فيه التفاؤل، بسبب مخاوف من حرب تجارية مع الولايات المتحدة، وضعف النمو العالمي.‏


وكشف المسح، الذي نشرت نتائجه اليوم الثلاثاء، أن النمو ظل قويًا، وفي ظل زيادة الأسعار، فإنه من المستبعد ‏أن يسبب المسح قلقًا كبيرًا لصانعي السياسات بالبنك المركزي الأوروبي، في الوقت الذي يتطلعون فيه إلى ‏التخلي عن سياستهم النقدية شديدة التيسير.‏

كما انخفضت القراءة الأولية لمؤشر "آي.إتش.إس" المجمع لمديري المشتريات في منطقة اليورو، والذي يُعتبر ‏مؤشرًا جيدًا على قوة الاقتصاد، إلى 54.3 في يوليو من 54.9 في يونيو، لتأتي دون جميع التوقعات ‏في استطلاع أجرته رويترز والتي بلغ متوسطها 54.8.‏

وتشير أي قراءة فوق مستوى الخمسين، إلى النمو، وتراجع مؤشر الإنتاج في المستقبل إلى 63.0 من ‏‏63.4، وهو أدنى مستوياته منذ أواخر 2016.‏

وانخفض مؤشر لمديري المشتريات، يغطي قطاع الخدمات المهيمن على اقتصاد المنطقة إلى 54.4 من ‏مستواه البالغ 55.2 في يونيو، لتأتي القراءة دون التوقعات التي أشارت لانخفاض طفيف إلى 55.0.‏

وبلغ مؤشر فرعي لنمو الأعمال الجديدة، واحدًا من أدنى مستوياته منذ بداية العام الماضي، إذ تراجع إلى ‏‏53.7 من 54.9، وهو أمر يثير قلق الشركات.‏

لكن قطاع الصناعات التحويلية، سجل أداء يفوق التوقعات في يوليو تموز، وزاد مؤشر مديري المشتريات ‏للمصانع إلى 55.1 من 54.9 ليفوق متوسط التوقعات البالغ 54.6، واستقر مؤشر يقيس الإنتاج، والذي ‏يدخل ضمن مؤشر مديري المشتريات المجمع، عند 54.2.‏

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة