محليات

وزير الإسكان : لانية لرفع أسعار مياه الشرب.. واتجاه لتحلية مياه البحر بالمدن الساحلية

3-4-2012 | 12:00

أ ش أ
أكد الدكتور فتحى البرادعى، وزير الإسكان والمرافق والتنمية العمرانية، اليوم الثلاثاء، أنه لا توجد هناك أى نية أو توجه لرفع أسعار مياه الشرب، فهناك مايقرب من 60% من المستهلكين من الشريحة المدعومة، وسنستمر فى دعم هذه الشريحة، بسعر 23 قرشًا لكل متر مياه حتى الأمتار العشرة الأولى.


وقال الدكتور فتحى البرادعى - خلال رئاسته للجمعية العامة للشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى عن العام المالى 2010/2011 - إن هناك اتجاهًا للاعتماد على تحلية مياه البحر فى المدن الساحلية.

وأوضح أن هناك جهدًا مبذولًا بالفعل فى هذا المجال، ولكنه غير كافٍ حتى الآن خاصة أن اللجوء إلى تحلية المياه أصبح ضرورة فى ظل التعديات والتسربات التى تحدث جراء نقل المياه لمسافات طويلة.

فى الوقت نفسه تطرق الوزير لمشكلة تداخل الصرف الصناعى مع الصرف الصحى، خاصة فى المناطق الصناعية بالمدن الجديدة، مطالبًا وزارة البيئة بالتشدد فى مراقبة هذه المصانع، وتوقيع العقوبات على المخالفين.

من جانبه، أكد المهندس سيد نصر، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى - خلال عرضه لتقرير عن الشركة والشركات التابعة لها فى العام الماضى - أن عدد السكان المستفيدين من الخدمات التى تقدمها الشركة يبلغ نحو 80 مليون نسمة، وهناك نحو 11.3 مليون مشترك، بينما يبلغ عدد العاملين بالشركات التابعة نحو 126 ألفًا.

وأكد المهندس سيد نصر أنه يوجد 14 معملًا مركزيًا بالشركات التابعة، بالإضافة إلى 320 معملا بمحطات المياه، و 225 معملا متنقلا، ويتم تحليل 2.7 مليون عينة سنويًا، بواسطة 2157 كيميائيا، كما أن هناك 74 مركزا مطورا لخدمة العملاء، بالإضافة إلى 3 مراكز متنقلة، وتتوافر خدمة الخط الساخن بجميع الشركات التابعة .

وأوضح المهندس سيد نصر أن طاقة محطات مياه الشرب تبلغ 31 مليون متر مكعب يوم، ومتوسط كمية المياه المنتجة 23 مليون متر مكعب يوم، من إجمالى 2616 محطة مياه وبأطوال شبكات تبلغ 146 ألف كم.

وأشار نصر إلى أن الطاقة التصميمية لمحطات الصرف الصحى تبلغ 12 مليون متر مكعب يوم.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة