اقتصاد وبورصة

وزير النقل يلغى انتداب رئيس "الطرق والكبارى" بعد هجوم الأخير عليه

26-3-2012 | 16:54

ولاء مرسى
ألغت وزارة النقل انتداب المهندس محمود عز الدين، رئيس الهيئة العامة للطرق والكبارى، بعد هجوم حاد شنه رئيس الهيئة على وزير النقل، إثر إحالة الوزير مخالفات طريق "القاهرة - الإسكندرية" الصحراوي للنائب العام أمس الأحد.


قال عز الدين، إن الوزير رفض الاستجابة لطلب الهيئة بالحصول على صورة من تقرير "ملاحظات طريق مصر إسكندرية الصحراوي"، حتى يتسنى لها الدراسة والوقوف على حقائق ما جاء، وذلك رغم تسليمه له منذ أكثر من ثلاثة أشهر.

أوضح عز الدين، فى بيان صحفى صدر اليوم الاثنين، أنه كان يتوقع أن يحرص وزير النقل على اتخاذ الإجراءات المتبعة طبقًا للوائح والقواعد المنظمة للعمل بالوزارة، وعدم استباق الأحداث، بتحويل التقرير الذى أعدته لجنة أساتذة الجامعات للنائب العام، واصفًا الملاحظات التي تضمنها التقرير بأنها لا ترقى لمستوى الاتهام المباشر لأي من مسئولى الهيئة بما يستوجب التحقيق معهم.

وأعرب عز الدين عن اندهاشه بعد أن أحال الوزير نسخة من التقرير للهيئة بتاريخ 19 مارس الجاري، بينما وصل التقرير للهيئة بتاريخ 24 مارس أي قبل يومين فقط، وعليه قام عز الدين على الفور بتشكيل لجنة للرد على ما جاء بالتقرير، كما قامت اللجنة بطلب مقابلة الوزير لتوضيح بعض الملاحظات التى تضمنها التقرير، لكنه رفض المقابلة.

وأكد رئيس الهيئة استعداد الهيئة لتحمل المسئولية القانونية والفنية لمشروع تطوير الطريق، وترحيبه بأية تحقيقات يجريها النائب العام فى هذا الشأن، ثقة منه فى القضاء المصري، موضحاً أن اللجنة نفسها أكدت مراراً وتكراراً عدم اطلاعها على كل المستندات الخاصة بالمشروع، وخصوصا فى البند الخاص بمحددات عملها.

أضاف عز الدين، أن قرار الوزير سيلحق أضرارا مباشرة وغير مباشرة بسير العمل داخل الهيئة التى كانت ومازالت تواجه العديد من المشكلات لاستكمال تنفيذ المشروعات الجارية والحفاظ على معدلات العمل بانتظام.

وأِشار إلى أنه على الرغم من توليه رئاسة الهيئة بعد الثورة وعدم مسئوليته القانونية عن التعاقدات التى أبرمت لهذا المشروع، فإنه يؤكد حرصه الشديد على استكمال المشروع على أكمل وجه واتخاذ الاجراءات الحاسمة حيال أى مخالفات حال وجودها حرصا منه على استقرار هذا الكيان المسئول عن شبكة الطرق والكبارى في مصر.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة