ثقافة وفنون

الآثار تفتتح "أيقونة الجمال عبر العصور" في متحف السويس القومي

4-4-2018 | 17:33

إحدى القطع الأثرية المعروضة بمتحف السويس القومي

محمد فايز جاد

تحت عنوان "أيقونة الجمال عبر العصور" افتتح في متحف السويس القومي معرض مؤقت يظهر طرق وأساليب اهتمام المرأة بنفسها في مصر القديمة، ويستمر حتى 10 يونيو المقبل.


وأوضحت إلهام صلاح، رئيس قطاع المتاحف، أن المعرض يضم 51 قطعة أثرية تبرز طرق وأساليب اهتمام المرأة في مصر القديمة بنفسها وجمالها، من بينهم قطع آثار مصرية ويونانية رومانية، حيث تشمل تلك القطع تماثيل لإفروديت وحتحور وإيزيس ومجموعة تماثيل تراكوتا، بالإضافة إلى أدوات الزينة مثل المراود والمكاحل، وبعض فورمات الشعر، ومجموعة من الحلي والعقود المصنوعة من العاج والعظم.

ومن جانبه، قال علاء عبدالعاطي، مدير متحف السويس القومي، إن النصوص القديمة في التاريخ المصري سجّلت لنا الكثير عن مكانة المرأة، وما وصلت إليه من درجة التقديس فظهرت المعبودات من النساء، التي رمزت للكثير من معاني الجمال كالحب واﻷمومة والجمال والوفاء، وامتد ذلك عبر العصور، فنجد إيزيس رمز الوفاء واﻹخلاص واﻷمومة هي التي امتدت شعبيتها لبلاد البحر اﻷبيض المتوسط، واستمرت بقوة للعصر البطلمي و العصرين اليوناني والروماني، وحتحور رمز الحب والجمال.

وأضاف عبدالهادي، أن التاريخ المصري القديم شهد اهتمام المرأة المصرية بنفسها وجمالها، وما نراه في العصر الحديث من طرق، وأساليب تتيح للمرأة الحفاظ على جمالها إنما الكثير منه إرث قد ورثه اﻷجيال الحديثة عن السلف من أجدادنا عبر العصور، حيث ظهر ذلك جليا في النقوش الموجودة على جدران مقابر الملكات، وفي اﻷثار المكتشفة من أدوات زينة وحلي وتماثيل توضّح تسريحات الشعر وأواني الزيوت والعطور.


.


.


.


.


.


.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة