عرب وعالم

الأمطار خطر جديد يواجه لاجئي الروهينجا.. والأمم المتحدة تسابق الزمن لإنقاذهم

21-3-2018 | 15:34

لاجئو الروهينجا

غادة الشرقاوى

حذرت كيت بلانشيت، سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشئون اللاجئين، اليوم الأربعاء، من "سباق مع الوقت" لحماية اللاجئين الروهينجا من التأثير الأسوأ لفصل الأمطار المقبل بنجلاديش حيث تهدد الأمطار الغزيرة والأعاصير المحتملة والأحوال الجوية السيئة بتعريض أكثر من ١٠٠ ألف لاجئ من الروهينجا ممن يعيشون في مخيمات مكتظة في مقاطعة كوكس بازار لأخطار كبيرة في الأشهر المقبلة.

ولدى عودتها من زيارة إلى بنجلاديش هذا الأسبوع، دعت بلانشيت لاتخاذ إجراءات طارئة لدعم المفوضية وشركائها، ومن خلال العمل مع الحكومة في بنجلاديش لتجنب "حالة طوارئ ضمن حالة طوارئ قائمة".

ومنذ أغسطس 2017، طلب أكثر من 671 ألف شخص من الروهينجا اللجوء في بنجلاديش.

وفي أعقاب زيارتها إلى مخيمات كوتوبالونغ ونايابارا وشاكماركول بالقرب من كوكس بازار هذا الأسبوع، قالت بلانشيت: "تعرض اللاجئون الروهينجا للعنف المستهدف وانتهاكات حقوق الإنسان ولرحلات مروعة، وأظهروا شجاعةً وقدرة فائقة على الصمود".

تابعت:" لكن مع اقتراب فصل الأمطار الآن، تجد حكومة بنجلاديش ، وبدعم من المفوضية وشركائها، نفسها في سباق مع الوقت لضمان أن يكون اللاجئون بأمان وأن يتمكنوا من مواجهة الفيضانات والانهيارات الأرضية المحتملة".

كما دعت بلانشيت المجتمع الدولي لإظهار التضامن وتقاسم المسئولية المتعلقة بهذه الأزمة مع حكومة وشعب بنجلاديش، وقالت: "لقد كان الشعب البنجلاديشى والمجتمعات المستضيفة أول من استجاب لهذه الأزمة بدعم من وكالات مثل المفوضية وشركائها".

واستدركت، قائلة": لكنني لا أستطيع أن أحدد مدى الحاجة إلى تقديم المزيد من المساعدة لهؤلاء اللاجئين عديمي الجنسية من الفئات الأشد ضعفاً والذين هم بغالبيتهم من النساء والأطفال، وتعتبر أزمة اللاجئين هذه الأسرع نمواً في العالم، وفصل الأمطار قادم ومن الضروري أن يقوم المجتمع الدولي والقطاع الخاص والأفراد بكل ما في وسعهم لدعم هؤلاء اللاجئين عديمي الجنسية والمجتمعات التي تستضيفهم".

الروهينجا هم أقلية عديمة الجنسية، ومنذ بدء أعمال العنف في 25 أغسطس 2017 في ولاية راخين في ميانمار، فر أكثر من 671 ألف لاجئ إلى بنجلاديش. وقد أظهرت حكومة وشعب بنجلاديش سخاءً كبيراً وحسن ضيافةً استجابةً لهذا التدفق. ومع وجود خطر محدق بأن تنشأ حالة طوارئ ضمن حالة طوارئ قائمة، تدعم المفوضية وشركاؤها حكومة بنجلاديش في كوكس بازار لوضع اللاجئين والمجتمعات المستضيفة على أهبة الاستعداد لفصل الأمطار.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة