اقتصاد وبورصة

‬‫وقفة احتجاجية لـ :رقابيون ضد الفساد وشباب المركزي للمحاسبات للمطالبة بالاستقلالية‬‫

13-3-2012 | 13:07

محمد حماد
نظمت حركة "رقابيون ضد الفساد" و"شباب الجهاز المركزي للمحاسبات ضد الفساد" وقفة احتجاجية اليوم احتجاجاً علي إهمال الحكومة المتعمد برئاسة الدكتور كمال الجنزوري أعضاء الجهاز والعاملين به وتحقيق مطالبهم بالاستقلالية ومنها زيادة الرواتب، وذلك بعد صدور قرار من وزير المالية بزيادة الدخل لمندوب وزارة المالية والعاملين بها إلي ما يقرب من 12 شهرًا كل شهر، وكذلك العاملين بالضرائب 12.1.‬‫


وصرح أحمد السنديوني منسق حركة رقابيون ضد الفساد بأنه يرجح التجاهل لأعضاء والعاملين بالجهاز لمحاربتهم مخالفات رئيسه السابق جودت الملط أحد رموز النظام السابق، مطالبين بضرورة التحقيق معه.‬‫

وأشار إلي أنه طالب سعد الحسيني رئيس لجنة الخطة والموازنة بمجلس الشعب بتشكيل لجنة تقصي حقائق لفحص إجمالي دخول أعضاء الجهاز والعاملين به، وكيف تحقيق استقلاليته ومنها المادية.‬‫

وأضاف أن الحركة تحمل حكومة الدكتور الجنزوري مسئولية عجز الموازنة للدولة نتيجة عدم قيامهم بتنفيذ مطالب الثورة وتحديدا بند العدالة الاجتماعية حيث لا يصح أن يكون موظفي البنوك يصل إجمالي دخلهم الشهري إلي 60 ألف جنيه، في حين لا يزيد إجمالي دخل رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات إلي عشرة آلاف جنيها فكيف نحقق الاستقلالية الرقابية في مصر، بالإضافة إلي سابقة قيام الدكتور الجنزوري في فترة رئاسته لوزارته في النظام السابق أن قام بتعديل قانون الجهاز وتقليص سلطاته ورقابته بعد تحويل أعضائه إلي كتابة تقارير وتجميع مخلفات دون معاقبة بعد جعل المادة 12 من قانون الجهاز وتحويل المخالفة المالية إلي مخالفة إدارية فأصبح الرقيب "خيال ظل".‬

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة