آراء

هل تشارك مصر فى إعمار العراق؟

27-2-2018 | 00:12

تتسابق دول العالم والشركات متعددة الجنسيات للفوز بجزء من كعكة إعادة إعمار العراق التى تحتاج إلى ما يزيد على 88 مليار دولار لمشروعات إعادة الإعمار بعد أن دمرتها الحروب والتى كان آخرها الحرب مع "داعش".

في المؤتمر الدولي الذي استضافته الكويت أعلن أميرها الشيخ صباح الأحمد عن تخصيص 2 مليار دولار قروضًا واستثمارات للمشاركة في إعادة الإعمار، وأعلنت السعودية عن تخصيص مليار ونصف المليار لنفس الغرض، وكنت أتوقع أن يعلن المهندس إبراهيم محلب الذي مثل مصر في المؤتمر على رأس وفد فني محترم أن يعلن عن تخصيص مصر مليار دولار على الأقل قروضًا للمشروعات التي ستنفذها شركات مصرية فى عمليات إعادة الإعمار.

مصر لديها عشرات الشركات التي اكتسبت خبرات دولية وشاركت في العديد من المشروعات خارج مصر بالمنطقة العربية وإفريقيا في مجالات البترول والإسكان والعقارات ومد أنابيب الغاز للشركات والمنازل ومشروعات الكهرباء والطاقة ومياه الشرب والصرف الصحي، وإنشاء الطرق والكباري والأنفاق، وكلها مشروعات تحتاجها عمليات إعادة الإعمار في العراق.

فى حال موافقة مصر على تخصيص تلك المساهمات كقروض لدولة العراق في المشروعات التي تنفذها شركات مصرية ذات سمعة طيبة في المنطقة العربية وقارة إفريقيا من أمثال شركات المقاولون العرب ومختار إبراهيم وسمير علام وبتروجت وصبور وأوراسكوم وغيرهم عشرات؛ بل ومئات الشركات المحترمة، سوف تضرب مصر أكثر من عصفور بحجر واحد، أولا سوف يقدر العراقيون والعالم كله مشاركة مصر فى إعادة الإعمار باعتبارها الدولة الأكبر وصاحبة الريادة في المنطقة، ثانيًا ستدفع مصر للشركات المصرية بالجنيه؛ بينما يتم سداد القرض بالدولار، ثالثًا وجود القرض ربما يعطي للشركات المصرية أولوية لدى الحكومة العراقية عند إرساء المناقصات، بخلاف أن اقتحام الشركات المصرية لهذه السوق الضخمة في المنطقة سيجعل لها سابقة خبرة تؤهلها لاقتحام أسواق أخرى فى آسيا ومنطقة الخليج، وسيحقق نقلة نوعية للشركات المصرية تؤهلها للعمل عما قريب فى إعادة إعمار سوريا واليمن وليبيا.

زيارة بن سلمان بداية لتجديد الخطاب الديني

لاشك أن زيارة ولي العهد السعودي لمصر زيارة تاريخية، ليس فقط على مستوى العلاقات الثنائية بين قطبي الأمة العربية والإسلامية، ولكن أيضًا على مستوى تغيير صورة

القمة العالمية للحكومات 2019

• محمد القرقاوي: القمة شهدت أكبر عدد من توقيع الاتفاقيات الدولية والمنتديات التخصصية في مجالات استشراف وبناء المستقبل.

التعليم.. ضد الشمول المالي!!

الشمول المالي ليس قرضًا من البنك لمن يحتاج من أصحاب المشروعات الصغيرة، وليس مجرد فتح حساب في البنك لزيادة عدد المتعاملين مع الجهاز المصرفي.

أنا.. مش رئيس!!

كانت لقاءات "حكاية وطن" التي تابعتها عبر شاشات التليفزيون مع ملايين من المصريين، فرصة للتعرف أكثر على شخصية عبدالفتاح السيسي، الإنسان، الذي يتولى أمر قيادة مصر.

إنقاذ الصحف من الإفلاس

تتعرض المؤسسات الصحفية القومية الثمانية لأزمات مالية طاحنة تكاد تعصف بها، بعد أن بلغت مديونياتها المتراكمة طبقًا لتصريح رئيس الهيئة الوطنية للإعلام الأستاذ

"الهلالي" عاشق لمصر.. بطريقة عملية

ينتاب كل منا شعور بالسعادة كلما التقى إنسانًا يحب مصر.. وأسعدني الحظ أن ألتقي رجل الأعمال اليمني الأصل الدكتور سامي الهلالي، وأكثر ما شدني إليه عشقه لمصر

الضرورات تبيح المحظورات

وضع الإسلام منذ أكثر من 14 قرنًا قاعدة فقهية تقوم على أن الضرورات تبيح المحظورات، وأن منع الضرر مقدم على جلب المنافع.

حتى الجامعة الأمريكية.. استغلت الظروف!!

شأنه شأن أي قرار في الحياة، كان لقرار تعويم الجنيه المصري وتحريره مقابل العملات الأخرى في نوفمبر من العام الماضي، سلبياته وإيجابياته التي جاءت طبيعية نتيجة

المعونات والدعم.. مقابل الحرية والديمقراطية!!

من يملك قوت يومه يملك حرية قراره.. سواء كان ذلك على مستوى الدول أو الأفراد، أمريكا أكبر دولة ذات نفوذ في العالم؛ لأنها صاحبة أكبر اقتصاد وإنتاجها يعادل

جهد أقل وعائد أكبر

عندما صدرت اتفاقية "نافتا" للتجارة الحرة بين أمريكا وكندا والمكسيك عام 1993 كان الهدف حرية انتقال السلع والعمال والأموال بين الدول الثلاثة بدون قيود أو

المصريون.. قادمون

وسط حالات الإحباط التي يحاول أعداء النجاح أن ينشروها بين شبابنا باستخدام بعض مواقع "الفيس بوك"، بأن المستقبل مظلم، ولا فرصة للعمل وضرورة البحث عن فرصة بالخارج، وانتشار الهجرة غير المشروعة.

احذر..أنت ممنوع من القيادة!!

أول شيء يلفت نظرك عند زيارة أي دولة لمعرفة مدى قوتها وسيطرتها، هو حالة الشارع ومدى انضباطه وسلوكيات قائدي السيارات والتزام المواطنين بقواعد المرور.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة