ثقافة وفنون

المتحف المصري الكبير يستقبل 5 لوحات أثرية تعود للأسرة السادسة | صور

30-1-2018 | 16:13

القطع الأثرية أثناء نقلها من المتحف المصري بالتحرير للمتحف الكبير

محمد فايز جاد

استقبل المتحف المصري الكبير بميدان الرماية صباح اليوم الثلاثاء، خمس لوحات من مقبرة "أني - سنفرو إيشتف" من مخازن المتحف المصري بالتحرير، وذلك في إطار الاستعداد للافتتاح الجزئي للمتحف.


وقال الدكتور أسامة أبو الخير، مدير عام شئون الترميم بالمتحف المصري الكبير، إنه قد سبق وتم نقل ثلاث قطع من المقبرة نفسها، ليصل عدد القطع التي تم نقلها إلى المتحف المصري الكبير إلى ٨ قطع.

كما أفاد عيسى زيدان، مدير عام الترميم الأولي ونقل الآثار، بأنه تم اتباع الاحتياطات اللازمة كافة في تغليف القطع ونقلها، "حيث أنها ذات طبيعة خاصة لكونها مصنوعة من الطوب اللبن المغطى بطبقات من الملاط الأبيض، وتحتوي على العديد من الرسومات بمختلف الألوان. وقد تم نقلها على وحدات مضادة للاهتزازات".

ومن جانبة قال حسين كمال، مدير عام الشئون الفنية، إنه تم إجراء أعمال التوثيق والترميم الأولى قبل النقل، لافتًا إلى أن اللوحات سوف تخضع لأعمال الترميم الكامل بمركز الترميم، وكذلك أعمال الفحوص والتحاليل اللازمة.

يذكر أن المقبرة ترجع إلى عصر الأسرة السادسة من الدولة القديمة. وقد تم اكتشافها على يد عالم الآثار دي مورجان بمنطقة دهشور. وتتكوّن المقبرة من ١٨ لوحة مختلفة المقاسات منها ١٤٠*٢١٥ سم وتزن ٤٤٢كجم.


.


.


.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة