اقتصاد

العجواني: المدينة الصناعية المصرية التركية توفر 2.5 مليار دولار واردات

8-1-2018 | 14:13

الغرفة التجارية بالقاهرة

سلمى الوردجي

بحث حمادة العجواني عضو جمعية رجال الأعمال الأتراك المصريين "تومياد"، والمدير التنفيذي لمشروع مدينة الصناعات الهندسية وعضو شعبة الآلات والمعدات بالغرفة التجارية بالقاهرة، سبل التعاون مع مصنعي الماكينات بمدينة بورصة التركية، وذلك خلال زيارة استغرقت 5 أيام، بحضور اتيللا أطاسيفين رئيس الجمعية، وعلاء عبد الغني عضو الجمعية.


وأوضح "العجواني": أنه التقى بما يزيد عن 18 رجل أعمال تركي، وبحث معهم إمكانية التعاون في المدينة الصناعية المزمع إنشاؤها في مدينة العاشر من رمضان أو مدينة بدر الصناعية أو مدينة مايوال صناعية.


وأكد أن عدد من مصنعي الماكينات الأتراك أبدوا ترحيبهم بفتح مصانع في مصر، وضخ استثمارات في المدينة الصناعية تقدر بحوالي 6 ملايين دولار.

وكشف عن اجتماع مرتقب مع أحمد عبد الرزاق رئيس هيئة التنمية الصناعية، الأربعاء المقبل للتفاوض على توفير مليون متر مربع لإنشاء مدينة الصناعات الهندسية.

وأوضح "المدير التنفيذي للمشروع"، أن الجمعية وقعت برتوكول لإنشاء 40 مصنعا مع رجال أعمال أتراك، ويتم التفاوض حاليًا على 50 مصنعا آخر.

ولفت إلى أن التكلفة الاستثمارية المبدئية للمشروع تبلغ 3 مليارات جنيه، ويستهدف حضانات صناعية تتابع كافة مراحل التصنيع والإنتاج، إضافة إلى إنشاء 3 مدارس فنية ومركز تدريب لتخريج عمالة قادرة على تصنيع ماكينات وليس تشغيلها فقط.

ونوه "العجواني"، بأن إنشاء مدينة لصناعة المعدات والماكينات من شأنه توفير نحو 2.5 مليار دولار، قيمة واردات سنوية من الآلات والمعدات إلى جانب توفير مليون فرصة عمل سنويًا، بما يعادل 5 ملايين فرصة خلال 5 سنوات.

وأضاف أن المدينة تستهدف تعميق التصنيع المحلي، وجمع الصناعات المغذية والوسيطة تحت مظلة واحدة بالمدينة الهندسية، بما يخدم كافة القطاعات الأخرى.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة