عرب وعالم

نصرالله: ترامب ونتنياهو قد يدفعان المنطقة إلى حرب وعلينا الاستعداد

4-1-2018 | 07:00

حسن نصرالله

رويترز

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصرالله، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد يدفعان المنطقة إلى حرب، مضيفا أنه يتعين على "محور المقاومة" الاستعداد لذلك.


تصريحات نصر الله جاءت مساء الأربعاء في مقابلة على قناة "الميادين العربية" التي تبث من لبنان.

وقال نصرالله: "على حركات المقاومة ودول المحور أن تفكر جيدا كيف تحول الحرب المقبلة إن حصلت إلى فرصة ونحن نخطط ونتواصل".

وأشار إلى أن "المقاومة تعمل في الليل والنهار للحصول على كل نوع سلاح يمكنها من تحقيق الانتصار في الحرب المقبلة إن حصلت".

ودعا نصر الله إلى الاستعداد "لكي تكون الحرب المقبلة التي ستفرض علينا فرصة لتحرير القدس وأنا أراهن على هذا وهناك قدرات في أمتنا بدأت تتجمع وتؤمن بهذا الخيار".

وأعلن أنه "الآن يوجد مئات الآلاف من المقاتلين من عشاق الشهادة مستعدين لخوض المعركة ضد العدو الإسرائيلي".

وتحدّث نصر الله عن "تجربة راقية توفرت لدى الجيش السوري والشباب السوري خصوصاً في الجبهة الجنوبية وحيث نتواجد نحن، من الطبيعي أن يقلق الإسرائيلي". مؤكّداً أنه "لإلحاق الهزيمة بالعدو الإسرائيلي لست بحاجة إلى مئة ألف صاروخ".

وأشار إلى أن " القصف الإسرائيلي في سورية لم ولن يمنع وصول الصواريخ إلى المقاومة".

وأضاف: "لا يملك أحد الحق في أن يتخلى عن حبة تراب من فلسطين أو قطرة ماء أو حتى حرف ولن نعترف بشرعية هذا الكيان الغاصب حتى لو اعترف به كل العالم".

وأوضح أن" العلاقة بين حزب الله وحماس وإيران لم تنقطع في يوم من الأيام واليوم الأمور أحسن بكثير من السابق وقد عدنا إلى علاقة طبيعية كما في الماضي". وعن الحرب في سورية ، قال نصر الله إن "الحرب في سورية في مراحلها الأخيرة وانسحاب حزب الله منها له علاقة بنتيجة الحرب".

ورأى أن" العامل الأساسي في الانتصار في سوريا هم السوريون أنفسهم وفي مقدمتهم الرئيس (بشار) الأسد وفريقه المتماسك".

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة