محافظات

محافظ الدقهلية: 2018 سيكون عام خير وسلام وحصاد

25-12-2017 | 17:08

المحافظ ومدير الأمن خلال تقديم التهنئة

الدقهلية - منى باشا

أكد الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، عمق الترابط والمحبة بين نسيج الشعب المصري الواحد مسلمين وأقباط والتي تضرب بجذورها منذ فجر التاريخ.


جاء ذلك، خلال زيارة محافظ الدقهلية، ومشاركه وتقديم التهنئة للإخوة الاقباط بمناسبه عيد الميلاد المجيد، بكنيستي الروم الأرثوذكس، والكاثوليكيه بالمنصورة.

رافق الشعراوي اللواء طارق عطيه، مساعد وزير الداخلية لمنطقه شرق الدلتا، واللواء أيمن الملاح، مساعد وزير الداخلية مدير أمن الدقهلية، واللواء مازن فهمي، رئيس المخابرات العامة لشرق الدلتا، واللواء محمد سعد، الأمن الوطني، وعدد من ممثلي كل الأجهزة الأمنية، والقيادات التنفيذية، وقيادات الأزهر والأوقاف بالمحافظة.

قدم المحافظ، ومرافقيه من قيادات المحافظة التهنئة للإخوة الاقباط بعيد الميلاد المجيد، وأشار خلال كلمته أن مصر دائما وعلى مدار تاريخيها تتميز بأنها ملاذ آمن تحتضن الجميع وستظل آمنه ولن تنكسر بفضل الوحدة القوية والمتينة في نسيج شعبها الواحد.

وأكد الشعراوي، أن شعب مصر دائما يجنح إلى السلام والتسامح ولا يمكن لمحاولات الارهاب الأسود اليائسة أن تنال من وحدته، مضيفا أن الإرهاب هدفه زعزعة استقرار مصر ولكنه لن يستطيع، وعام 2018 هو عام الخير والسلام والنماء على مصر وشعبها، فهو عام حصاد ثمرة الإنجازات التي تمت خلال الأعوام الماضية، وهو عام القضاء على الإرهاب وانتصار مصر على قوى الظلام.

وأشاد الشعراوي، بالجهود الأمنية الكبيرة للقوات المسلحة والشرطة في حمايه أمن الوطن والمواطن بصفه عامة، وتأمين دور العبادة بصفة خاصة، خلال عيد الميلاد المجيد، معرباً عن تمنياته أن تكون أيام مصر كلها أعياد يشارك بعضنا بعضاً الاحتفالات بها.

محافظ الدقهلية يقدم التهنئة بعيد الميلاد

.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة