محليات

ممثلو طلاب الجامعات ينسحبون من لقاء الكتاتني بالبرلمان.. ويعقدون اجتماعًا طارئاً للتصعيد

22-2-2012 | 09:24

أميرة وهبة
انسحب الوفد الطلابي الممثل لطلاب الجامعات المصرية الذي توجه لعرض مطالبه على رئيس مجلس الشعب الدكتور الكتاتني بالبرلمان، بعدما أصرَّ عدد من نواب الإخوان علي الدفع بمجموعة من الطلاب غير معلومة لأعضاء وفد الجامعات المشارك في اللقاء وقرر الوفد عقد اجتماع طاريء لاتخاذ السبل اللازمة لتصعيد موقفه الرافض لوضع الدستور تحت حكم العسكر.


وأوضح حليم حنيش منسق حركة مقاومة بجامعة حلوان، أنه كان من المفترض أن يلتقي الدكتور الكتاتني بممثلي الطلاب لعرض مطالبهم، التي تتمثل في تمثيل الطلاب في اللجنة التأسيسية لوضع الدستور وأنه لا دستور تحت حكم العسكر، مشيرًا إلى أنهم أكدوا على مطلب الدولة المدنية وتسليم السلطة للشعب.

وأشار حنيش إلى أنهم قبل دخول القاعة المعدة لعمل اللقاء مع رئيس المجلس فوجئوا بمحاولة الزج بمجموعة أخرى من الطلاب غير المشاركين بالتظاهرات لا يعلمون من أين أتوا وما هي هويتهم او توجههم ؟ مضيفًا : أن اثنين منهم كانا ضمن أعضاء الأسرة الأمنية للاتحاد السابق والمنتمي للحزب الوطني المنحل".

وقال أحمد إسماعيل عضو حملة حقنا بجامعة عين شمس ومنسق حملة دعم البرادعي، أنهم سيحددون اجتماعًا خلال الساعات المقبلة للإتفاق علي تصعيد جديد خلال الفترة المقبلة.

جدير بالذكر، أن مسيرة انطلقت أمس الثلاثاء لمجلس الشعب مرورًا بكوبري عباس إحياء لذكرى الطالب المصري، بعد مقتل طلاب جامعة القاهرة في 21 فبراير عام 1946، بعدما فتح الاحتلال الإنجليزي الكوبري وتساقط منهم العشرات في مياه نهر النيل، بعدما خرجوا للمطالبة برحيل الاحتلال عن مصر.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة