محافظات

جنايات المنصورة تقضي بإعدام قاتل طفل ميت الكرماء

14-12-2017 | 14:09

وليد غطاس-الطفل القتيل

الدقهلية - منى باشا

أصدرت الدائرة العاشرة بمحكمة جنايات المنصورة، اليوم الخميس، قرارها بإعدام المتهم بقتل الطفل وليد غطاس، الإيطالي الجنسية، بعد ورود موافقة مفتي الجمهورية على القرار.

وسادت حالة من الفرح بين أهالي قرية ميت الكرماء، وأسرة الطفل، ورددوا هتافات "يحيا العدل"، مؤكدين أن القرار عادل، وتقدموا بالعزاء لأسرة الطفل بعد الثأر من القاتل والقصاص منه، والشكر لهيئة الدفاع التي ضمت المحامين جمال مأمون، وهاني الديب.

كان الطفل وليد محمد حامد الغطاس (9 أعوام)، ولد في إيطاليا، وحضر إلى قرية أسرته في ميت الكرماء، التابعة لمركز طلخا، في محافظة الدقهلية، في يونيو الماضي، واختفى في ظروف غامضة، حتى اكتشاف رائحة كريهة تنبعث من منزل أحد جيرانه.

وتبين أن جاره أحمد شعبان (28 عامًا)، حداد كريتال، قتله ووجهت إليه تهم القتل مع سبق الإصرار والترصد، والخطف، وهتك العرض، وتعاطي مواد مخدرة، بعد أن كشف تقرير الطبيب الشرعي تعاطية للمواد المخدرة، وأن الوفاة وقعت نتيجة كسر بعظمة "اللامة" نتيجة الخنق بالحبل واليدين.

المحاميان جمال مأمون وهاني الديب

.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة