أخبار

البدري فرغلي: الأمن كان في إجازة.. ويرد على الكتاتني: "هو حضرتك دكتور فتحي"

2-2-2012 | 13:38
بوابة الأهرام
"الأمن في إجازة".. بهذه الكلمات علق النائب البدري فرغلي عضو مجلس الشعب عن بورسعيد على أحداث الشغب التي حدثت عقب مباراة المصري البوسعيدي أمس الأربعاء وراح ضحيتها 71 قتيلا بالإضافة إلى عدد كبير من المصابين.


وتساءل فرغلي، كيف تقام مبارتان بهذه الحساسية في يوم واحد، الأهلي والمصري في بورسعيد.. والزمالك والإسماعيلي في القاهرة، وأضاف كيف يتم ذلك في الوقت الذي تعاني فيه البلد من انفلات أمني.

وأكد عضو مجلس الشعب، على أن هناك من يخطط للثورة المضادة بهدف إجهاض الثورة الحقيقية، مشيرا إلى أن ما حدث أمس في بورسعيد، كان في غياب تام للأمن، ووصفه بأنه لم يكن أمنا حقيقيا، لأنه ترك استاد بورسعيد مفتوحا على مصرعيه لمثيري الفوضى والشغب.

وأضاف، أن الوضع في بورسعيد لا يصدقه عقل، حيث إنه عند زيارته للمستشفى المركزي فوجئ بهذه الاعداد الكبيرة من القتلى والمصابين.

وعندما قام الدكتور سعد الكتاتني رئيس المجلس بمقاطعة فرغلي طالبا منه أن يقترح الحل: قال له: "هو حضرتك الدكتور فتحي" واصفا طريقته بطريقة الدكتور فتحي سرور رئيس المجلس الأسبق.

وطالب البدري فرغلي بإقالة اتحاد كرة القدم بأكمله، مؤكدًا على أنهم يتلقون أوامرهم من رءوس النظام المحبوسين في طرة.

وقال فرغلي: يجب أن يتوقف الدوري الذي تقام مبارياته على دماء الشهداء، ووصف الكرة في مصر بالاستثمار الزائف، مضيفا أن الاستثمار الحقيقي لا يأتي إلا بالاستقرار، ومطالبا بتوقيع عقوبات فورية على المتورطين، دون الانتظار لحبسهم على ذمة التحقيق، كما يحدث في جميع القضايا.
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة