مدارس وجامعات

وزيرا التعليم العالي والتربية والتعليم يجتمعان برئيس المركز الوطني للقياس والتقويم السعودي|صور

27-11-2017 | 18:25

جانب من اللقاء

محمود سعد

استقبل الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي اليوم الإثنين بمقر الوزارة الأمير الدكتور فيصل بن عبد الله المشاري رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم بالمملكة العربية السعودية والوفد المرافق له، وذلك بحضور د. طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، تناول الاجتماع التعاون العلمى المصرى - السعودي فى مجال تطوير القياس وتقويم الامتحانات.


وفي بداية اللقاء أكد د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي حرص مصر على دعم علاقات التعاون العلمى والتعليمى مع المملكة العربية السعودية، مشيرًا إلى أن العلاقات المصرية - السعودية تتسم بالعمق والتعاون البناء، خاصة في المجالات التعليمية والثقافية والبحثية، مؤكدًا حرص مصر على دعم هذه العلاقات واستمرارها، والوصول بها إلى مستوى أكثر تميزاً، داعيًا د. فيصل إلى زيارة الجامعات المصرية لبحث أوجه التعاون فى مجال القياس والتقويم .

وأشار الوزير إلى زيارته الأخيرة إلى المملكة العربية السعودية، ولقاءاته المثمرة مع مسئولي المركز الوطني للقياس والتقويم بالمملكة؛ للتعرف على دور المركز فى دعم البحوث والدراسات، وتطوير القدرات المؤسسية، وتحقيق المسئولية المجتمعية، ومقاييس الكشف عن الطلاب المتميزين الموهوبين، موضحًا أن الفترة المقبلة ستشهد تطويرًا شاملاً في مجال القياس والتقويم، حيث يتم الاعتماد على التفكير النقدي بدلاً من الحفظ والتلقين.

ومن جانبه أكد د. طارق شوقى، وزير التربية والتعليم، التعاون المستمر والمثمر بين وزارة التربية والتعليم ووزارة التعليم العالى والبحث العلمى، موضحاً أن توجه الوزارة يرتكز على التحول إلى التعلم الإلكتروني، والاهتمام بمجال القياس والتقويم لقياس المستوى المهارى للطلاب والارتقاء بقدراتهم التحصيلية.

وأشار شوقى إلى أن بنك المعرفة من أكبر المكتبات الرقمية فى العالم، ويسهم بقوة في نجاح العملية التعليمية بالتعليم الأساسي والعالي، مشيرًا إلى أنه سيتم إطلاق نظام تعليمى جديد يستهدف تنمية مهارات الطالب، كما تركز الاختبارات على اختبار قدرات الطالب وتقييم مهاراته.

ومن جانبه قام الأمير الدكتور فيصل آل سعود بتقديم واجب العزاء لمصر وشعبها في شهداء الحادث الإرهابي الآثم، الذي استهدف أرواح الأبرياء الآمنين في بيت من بيوت الله في شمال سيناء، وما نتج عنه من وفيات وإصابات، سائلًا المولى القدير أن يتغمد المتوفين بواسع رحمته، ويمن على المصابين بالشفاء العاجل، مؤكدًا وقوف السعودية بجانب مصر في حربها ضد الإرهاب.

وأشار الأمير إلى حرص بلاده على دفع وتشجيع التعاون الثنائي مع مصر خلال المرحلة المقبلة، معربًا عن سعادته بتعاون المركز الوطني للقياس والتقويم بالمملكة العربية السعودية مع مؤسسات التعليم فى مصر.

حضر اللقاء من الجانب المصري د.حسام الملاحى مساعد أول الوزير للعلاقات الثقافية والبعثات وشئون الجامعات، ود.أشرف العزازي المستشار الثقافى المصري ورئيس البعثة التعليمية بالسعودية، ومن الجانب السعودي د.عبد الله بن علي القاطعي نائب المدير التنفيذي للقياس والاختبارات، و د.فهد بن عبد العزيز أبانمي مدير إدارة تطبيق الاختبارات، و أ.فهد بن عبد الرحمن الشعلان مدير عام الشئون الإدارية والمالية، و أ.عبد الرحمن بن إبراهيم الفوزان رئيس قسم الاتصال.




مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة