ثقافة وفنون

جولات إرشادية للبيوت الأثرية في رشيد بهدف تنشيط السياحة

28-10-2017 | 18:36

الدكتور محمد عبداللطيف

أ ش أ

انطلقت اليوم السبت 28 أكتوبر، من مدينة رشيد، فعاليات برنامج جولات إرشادية للبيوت الاثرية بمشاركة 24 مصوراً ورساماً، والذى ينظمه إدارة التنمية الثقافية بوزارة الآثار، تحت إشراف قطاع الآثار الإسلامية والقبطية.


وأكد الدكتور محمد عبداللطيف مساعد وزير الآثار ورئيس قطاع الأثار الإسلامية والقبطية واليهودية، أن ذلك البرنامج يأتى فى إطار الجهود المبذولة من الدولة للارتقاء بمدينة رشيد ووضعها على خريطة السياحة العالمية، فهى المدينة الأولى بعد القاهرة التى مازالت تحتفظ نسبياً فى بعض أجزائها بطابعها المعماري الفريد والذى يرجع إلى العصر العثمانى ويتنوع ما بين آثار مدنية ودينية وحربية ومنشآت خدمة اجتماعية .

ومن جانبها، أوضحت الدكتورة رشا كمال مدير عام إدارة التنمية الثقافية والوعي المجتمعي أن البرنامج يستهدف الرسامين والمصورين الفوتوغرافيين الذين شاركوا الوزارة من قبل فى فعاليات مبادرة فناني القصور حيث سيتم زيارة مدينة رشيد وآثارها المتنوعة والتصوير فيها بالمجان.

وأضافت أن وزارة الآثار تنظم الفاعليات المختلفة للترويج لزيارة رشيد وتنشيط السياحة الداخلية إليها ، وذلك توافقا مع توجهات الدولة للاهتمام بتلك المدينة العريقة.

وأشار ممدوح فاروق مسئول البرامج التطوعية بالإدارة إلى أنه تم من قبل تنظيم ورشة عمل برشيد بالتعاون مع مبادرة التراث للجميع وتحت إشراف رئيس قطاع المتاحف لشباب الجامعة تحت عنوان "التراث المعماري الحضري والتفاعل المجتمعي" فى مدينة رشيد كثانٍ متحف مفتوح خلال الفترة من 4 إلى 8 أكتوبر الحالي .

وأكد أنه طبقا لموقع مركز تسجيل مواقع التراث العالمى، ما زال موقع مدينة رشيد منذ عام 2003 م مسجلًا على قائمة مواقع التراث المصرى العالمى المؤقتة ، ولذلك استهدفت مبادرة التراث للجميع بالتعاون مع وزارة الآثار استكمال أركان ملف الموقع ليصبح مسجلاً كواحد  من مواقع التراث العالمى المصرية.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة