المقهى الثقافى

فى الذكرى الأولى للثورة .."تحرير 2011" يفتتح نادي أفلام أبوظبي

20-1-2012 | 09:00

سيد محمود سلام
لن تقتصر احتفالات الذكرى الأولى للثورة المصرية على ميدان التحرير أو مصر فقط بل ستقام عدة احتفالات فى بعض الدول، حيث يفتتح نادي أفلام أبوظبي دورة جديدة له يوم 25 يناير2012 بعرض فيلم "تحرير 2011" المصري، والذي نال إعجاب النقّاد وحقق نجاحات دولية وإقليمية.

ويتحدث الفيلم عن ثلاثة مخرجين، قدّم كل واحد منهم فيلمه الخاص ضمن سياق فيلم واحد جامع ويلقي الضوء على ردود الفعل من الثورة المصرية وسيتم إطلاق النادي وعرض الفيلم، متوافقاً مع الذكرى الأولى للثورة المصرية، والذي أضحى يوماً مهماً لكل العرب.
وسيبدأ نشاط إطلاق النادي بمناقشة وحوار لمدة ساعة واحدة عند السابعة مساء وسيتبعه عرض الفيلم .
كما سيقوم النادي بدعوة السيناريست ومنتج الفيلم محمد حفظي من مصر، مع ما يتضمنه ذلك من تجربة سينمائية خاصة سيعيشها المشاهدون برفقة منتج الفيلم أثناء مشاهدة الفيلم .
وسينظم النادي فترة حوار (أسئلة وأجوبة) بين المشاهدين وحفظي بإدارة المخرجة الإماراتية نايلة الخاجة.
"تحرير 2011" فيلم وثائقي من إنتاج شركة فيلم كلينيك، ويحمل رؤى ثلاث مخرجين شباب، هم تامر عزت وآيتن أمين وعمرو سلامة، عن وقائع الثورة المصرية في ثمانية عشر يوماً، وذلك من خلال ثلاث وجهات نظر مختلفة، الأولى هي الطيب حيث المواطن العادي الذي قام بالثورة، والشرس حيث ضابط الشرطة الذي تصدّى له، وأخيراً السياسي .. من خلال تحليل نفسي وتوثيقي لتعامل الرئيس المخلوع حسني مبارك مع الثورة التي أطاحت بنظامه.
وحاز الفيلم على جائزة أفضل فيلم بمهرجان أوسلو السينمائي بالنرويج ، بالإضافة إلى جائزة اليونسكو من مهرجان فينيسيا العريق، بالإضافة إلى تحقيقه نجاحاً كبيراً في عرضه العربي الأول ضمن مهرجان أبو ظبي السينمائي في أكتوبر الماضي.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة