أخبار

5 توجيهات من رئيس الوزراء للمحافظين لمواجهة السيول والأمطار في الشتاء

26-9-2017 | 17:08

المهندس شريف إسماعيل رئيس مجلس الوزراء

كريم حسن

ترأس المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعًا لاستعراض ومراجعة الاستعدادات الجارية للتعامل مع موسم الأمطار والسيول لهذا العام، وذلك بحضور وزير التنمية المحلية، ومحافظى قنا، والإسكندرية، ومطروح، والبحيرة، والبحر الأحمر، وشمال سيناء، وأسيوط، وكفرالشيخ، والمنيا، وممثلى وزارتى الموارد المائية والرى، والتخطيط، بالإضافة إلى مسئولى هيئة الأرصاد الجوية وإدارة الأزمات بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار.

وأكد رئيس الوزراء، في بداية الاجتماع، ضرورة تفعيل منظومة الإبلاغ والإنذار المبكر عن احتمالات سقوط الأمطار، وتحديد المناطق المهددة والأكثر تضررًا، فى ضوء المناطق المتعارف عليها بخريطة السيول، وذلك بالتعاون والتنسيق بين هيئة الأرصاد الجوية ووزارة الرى وفق منهجية علمية، تمهيدًا لاتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل السريع مع هذه الأحداث.

وخلال الاجتماع، تم استعراض الاستعدادات والجهود المبذولة فى مختلف المحافظات للتعامل مع حالات سقوط الأمطار والسيول، وكذلك الخطط والسيناريوهات التى يمكن تنفيذها فى حالة وقوع أمطار كثيفة وتوافر المعدات والإمكانات اللازمة للتعامل.

وفى هذا الصدد وجه رئيس الوزراء، باستمرار التنسيق مع غرفة العمليات المركزية بإدارة الأزمات بمركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار، التابع لرئاسة مجلس الوزراء، وتفعيل غرف العلميات على مستوى المحافظات فى حالة سقوط  الأمطار بكثافة، وتنفيذ خطط الطوارئ المتفق عليها، مع إعداد تقارير يومية تشمل مختلف الجوانب المتعلقة بهذا الحدث، فضلاً عن تضمينها مدى شدة الأمطار ومساراتها المتوقعة بالتعاون مع الجهات المعنية بهذا الشأن.

ووجه رئيس الوزراء بمراجعة كافة الاستعدادات والأدوار المكلف بها مجموعات العمل للتعامل الفورى فى حالة حدوث الأمطار والسيول، وذلك من خلال القيام بإجراء العديد من عمليات محاكاة لمواجهة أى أحداث طارئة، والتأكد من مدى جاهزيتهم لتنفيذ السيناريوهات المختلفة، هذا فضلاً عن استمرار التنسيق بين المحافظات والجهات المعنية للتأكد من توافر مختلف المعدات والأدوات اللازمة للتعامل السريع مع تلك الأحداث.

وأشار رئيس الوزراء إلى ضرورة المراجعة المستمرة لمناسيب الترع والمصارف، والتأكد من أن تلك المناسيب تتفق مع احتمالات زيادة المياه بتلك الترع والمصارف، نتيجة سقوط الأمطار والسيول، وكذا مراجعة محطات الرفع على مستوى الجمهورية والتأكد من قدرتها على التعامل مع مياه الأمطار.

ووجه رئيس الوزراء وزارة الرى بإيجاد حلول فنية سريعة للتعامل مع التعديات الواقعة على مخر "حجازة" بمركز قوص محافظة قنا.

كما طالب محافظ البحيرة بمراجعة الموقف الخاص بقرية "عفونة" تفادياً للآثار التى من الممكن أن تحدث نتيجة الأمطار والسيول، هذا بالإضافة إلى العمل على تقوية وتحسين قدرة التواصل بين مختلف المحافظات بما يسهم فى سرعة الإبلاغ عن الأحداث الطارئة، مؤكدًا أهمية الانتهاء من الأعمال الخاصة بالسدود فى منطقة رأس غارب.

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة