أخبار

خطيب الجامع الأزهر: الحج يجسد الأمن الاجتماعي بين البشر

25-8-2017 | 16:16

الحج - صورة أرشيفية

شيماء عبد الهادي

ألقى خطبة الجمعة اليوم، بالجامع الأزهر الدكتور عبد الفتاح العقاري عميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر بالقاهرة، حيث دار موضوعها عن "شعيرة الحج وتحقيق الأمن الاجتماعي"، وتناولت الدروس المستفادة من الفريضة، والعلاقة بين الحج وتحقيق الأمن الاجتماعي بين البشر .


وقال الدكتور عبد الفتاح العواري، إن فريضة الحج التي فرضها الله تعالى ليست طقوسًا تؤدى وكفى، وإنما لها حكمة ربانية ومنافع دنيوية، مشيرًا إلى أن منافعها كثيرة و متنوعة، لا تكاد تجتمع في غيرها من العبادات، بعضها عبادية وأخرى تربوية، بالإضافة المنافع الاقتصادية والاجتماعية، قال الله تعالى : ﴿ وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ، لِيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ﴾.

وأضاف خطيب الجامع الأزهر، أن من أعظم منافع الحج، التي تعود على المجتمع والبشرية والتي نراها بأعيننا، هو تحقيق الأمن الاجتماعي بين بني البشر، متمثلا في اجتماع تلك الجموع الغفيرة مع اختلاف ألوانهم وأجناسهم ولغاتهم وأوطانهم، تحت راية واحدة، شعارهم واحد، نداؤهم واحد، لا شحناء بينهم ولا بغضاء ولا تنازع، لافتًا إلى أن في هذا نفعاً عظيماً يعود في المقام الأول على الأمة الإسلامية والبشرية جمعاء.

وأوضح العواري، أن هناك علاقة وثيقة بين الأمن وفريضة الحج، ففىها تَحِلُّ الألفة وتظهر المودة ويتحقق الأمن والمحبة والسلام، فالمسلمون في الحج يجمعهم لباس واحد، ومكان واحد، وزمان واحد، وقبلة واحدة، وينادون ربا واحدا، ويؤدون مناسك واحدة، وهذا أكبر دليل على أهمية وحدة الأمة الإسلامية.

وبعد انتهاء خطبة الجمعة قام رواق الترجمة بالجامع الأزهر بترجمة الخطبة إلى اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بالعربية.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة