محافظات

وكيل أوقاف الجيزة: قوافل دعوية وتشديد الرقابة على المساجد والمعاهد لمواجهة الفكر المتطرف

30-7-2017 | 16:54

الشيخ سلامة عبد الرازق

الجيزة - محمد بدران

شهدت محافظات مصر في السنوات الأخيرة، انتشار للفكر المتطرف بعد ثورة 25 يناير، حيث وقع الكثير من العمليات الإرهابية داخل محافظات مصر وخاصة سيناء، من عمليات استهدفت الجيش المصري، وغيرها استهدف المواطنين داخل المحافظات، مثل تفجيرات الكنائس بالإسكندرية، والغربية، وغيرها من الهجمات الإرهابية علي مصر، ولم تفرق الهجمات الإرهابية بين مدني أو عسكري، ولا بين أطفال وشباب ونساء ورجال، أو بين مسلم أو مسيحي.


كان لوزارة الأوقاف دور كبير لوقف الفكر المتطرف داخل مصر، وتوعية الشباب، عن طريق تزويد الدورات التدريبية والمسابقات والاختبارات للأئمة، لرفع مستواهم المهني من جهة، والإفادة القصوى من الأئمة الأكثر تميزًا، بجانب زيادة القوافل الدعوية للأماكن النائية بالمحافظات، والعمل علي توجيه الفكر الصحيح للشباب خلال وسائل الإعلام.

وقال وكيل أوقاف الجيزة، الشيخ سلامة عبدالرازق، في تصريحات لبوابة الأهرام، إن المديرية والإدارات التابعة لها، تنفذ خطة متكاملة لنشر أفكار الإسلام الصحيحة، ومواجهة الفكر المتطرف، من خلال تنظيم قوافل دعوية، بمشاركة كبار الدعاة وعلماء الأزهر الشريف، بكافة المساجد والجامعات ومراكز الشباب والمدارس والمؤسسات الحكومية على مستوى المحافظة، للحد من انتشار الفكر المتطرف بالبلاد.

وأشار سلامة، إلى أن المديرية تسلك ثلاث مسالك لمواجهة الفكر المتطرف، من إرسال قوافل دعوية في أرجاء محافظة الجيزة، بجانب الرقابة علي المساجد عن طريق الأئمة المصرح لهم من الأوقاف، لنشر الدين الصحيح، وتحفيظ القرآن الكريم داخل المساجد.

وأضاف وكيل أوقاف الجيزة، أنه تم تكثيف الدورات التدريبية لتأهيل الدعاة وخطباء المساجد، لنشر قيم وقواعد الإسلام الوسطي البعيد عن التشدد والانغلاق، ومنع غير المتخصصين من اعتلاء المنابر لمواجهة الفكر المتطرف.

وأشار سلامة عبدالرازق، إلى أن المديرية خصصت 60 مسجدا لتحفيظ القرآن الكريم، في المبادرة التي أطلقها وزير الأوقاف سابقًا "مدرسة المسجد الجامع"، نظرا لانتشار الفكر المتطرف بتلك المناطق.

وأوضح سلامة، أن فكرة "مدرسة المسجد الجامع" ستعمل على ترسيخ روح الانتماء والأخلاق والقيم عند التلاميذ والنشء، في أكثر من ألف مسجد على مستوى محافظات الجمهورية، بالإضافة إلى تحفيظ القرآن الكريم وعلومه، وهي يومًيا من بعد صلاة العصر إلى المغرب، وأرسلت المديرية العديد من القوافل، وكان آخرها الجيزة الوراق وجزيرة دهب، لتوعية المواطنين ونشر الفكر الوسطي.

وأكد سلامة، أن كل مسجد يوجد به محفظ بجانب الإمام، وسيكون هناك تحفيظ وتوعية داخل المساجد، بالإضافة إلى إطلاق القوافل الدعوية والإرشاد الديني، التي تجوب بها جميع المناطق، خاصة تلك التي تحتاج المزيد من الوعي والتوعية، بالتزامن مع تحفيظ القرآن الكريم في مساجد الجيزة، مشيرًا أن المديرية، أرسلت الكثير من القوافل الدعوية للعديد من المناطق النائية، وتم توجيه القوافل الدعوية للمناطق النائية لأكثر من أربع لقاءات خلال شهر، وخاصة الواحات لأكثر من 5 قوافل بقيادات الدعوة ورؤساء الأقسام، سواء من المؤسسات الحكومية أو الثقافة والإنشاد ومتابعة.

وأوضح سلامة، أن الأوقاف تركز علي استمرارية إستراتيجية البناء القيمي والأخلاقي والمعرفي والتثقيفي، من خلال الدفع بمزيد من الأئمة المتميزين في إدارة بحوث الدعوة، لتنشيط جانب التأليف والترجمة والنشر، وبخاصة في مواجهة الفكر المتطرف، وتصحيح المفاهيم الخاطئة، ونشر الفكر الإسلامي الوسطي الصحيح، بالإضافة إلى تكثيف الندوات، والمحاضرات، بالمساجد الكبرى، وتفعيل دور المسجد الجامع على الوجه الأمثل.

وشدد سلامة، أن مديرية الأوقاف بالجيزة تتخذ الإجراءات اللازمة ضد أي إمام يتبني الفكر المتطرف، أو يعتلون المنابر دون تصريح من الأوقاف، بعمل محضر في الشرطة فور وقوعها، ويجازي الإمام بالحبس لـ6 شهور، ودفع غرامة 10آلاف جنيه، مؤكدًا، أن المديرية لم ترد إليها أي شكاوي من مدن وقري المحافظة، بوجود صاحب فكر متطرف داخل المساجد، وفي حين وجود أي شكاوي، تشكل المديرية فريقًا لمواجهة أصحاب الفكر المتطرف، مشيرًا، أن المساجد التابعة للجمعية الشرعية، يطالبون الأوقاف بتزويد الندوات الفكرية والدعوية بالمساجد، وتعظيم دور الأوقاف لمواجهة الإرهاب والفكر المتطرف بالجيزة.

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة