Close ad

وفد من النواب يعود من باريس بعد انسحابهم من مؤتمر المعارضة الإيرانية

1-7-2017 | 23:00
وفد من النواب يعود من باريس بعد انسحابهم من مؤتمر المعارضة الإيرانيةمطار القاهرة الدولي
هشام عبد العزيز

عاد الي القاهرة مساء اليوم السبت عدد من أعضاء مجلس النواب قادمين من باريس بعد انسحابهم من المشاركة في مؤتمر المعارضة الإيرانية الذي يعقد بالعاصمة الفرنسية باريس بعنوان "إلى أين تذهب إيران".

موضوعات مقترحة

وقال النائب مرتضي العربي أحد النواب المشاركين في مؤتمر المعارضة الإيرانية في تصريحات له عقب وصوله مطار القاهرة الدولي، إنه قرر انسحابه وجميع النواب المصريين من المؤتمر، وعدم حضور أي جلسة من جلساته، تلبية لرغبة مجلس النواب ، مشيرًا إلى أن الدعوة لحضور المؤتمر وجهت لهم بشكل شخصي وان في مثل هذه المحافل لا يتم إبلاغ المجلس بالدعوة، خاصة أن المؤتمر خاص بالمعارضة الإيرانية، وهو ما يتفق مع السياسية المصرية.

ووأضح أنه بمجرد أن تم إبلاغ الوفود بعدم رغبة مجلس النواب في مشاركتهم في المؤتمر تم إنهاء اجراءات المغادرة من باريس للعودة علي الفور إلي القاهرة ، بعدما كان مقررًا أن يعودوا الثلاثاء.

يُشار إلي أن انسحاب النواب جاء بعدما أعلن المستشار أحمد سعد الدين، الأمين العام لمجلس النواب، فى بيان رسمي صادر عن الأمانة، أن عددًا من السادة النواب وُجّهت لهم دعوات شخصية غير رسمية للسفر لفرنسا، لحضور المؤتمر السنوي العام للمعارضة الإيرانية، وانتهى مكتب المجلس إلى عدم الموافقة على حضور المؤتمر أو الإذن للنواب المدعوين بالسفر، والمجلس ينفى وجود أي تمثيل برلماني رسمي له بهذا المؤتمر.

يُذكر أن النواب المسافرين للمشاركة فى مؤتمر المعارضة الإيرانية، هم: جمال عباس، والبدرى ضيف، ومرتضى العربي، وداود سليمان، ونعمان أحمد فتحي البدارى.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: