محافظات

الشعراوي: تطبيق خطط أمنية جديدة لمنع وقوع الحوادث الإرهابية بمحافظة الدقهلية

9-5-2017 | 22:18

الاجتماع

الدقهلية - منى باشا

أكد الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، تعزيز إجراءات التأمين لكافة المنشآت الحيوية بنطاق المحافظة، مشيرا لأهمية تفعيل منظومة كاميرات المراقبة بجميع المواقع، لمتابعة الحالة الأمنية، والتصدي لأية محاولات للخروج على القانون قبل وقوعها، والتعرف على المرتكبين لها حال وقوعها.

جاء ذلك خلال الاجتماع الأمني الذي ترأسه المحافظ، مساء اليوم، الثلاثاء، بحضور القيادات الأمنية، لاستعراض ومناقشة كافة القضايا المتعلقة بمتابعة تنفيذ الخطط الأمنية، بالتنسيق والتعاون مع الأجهزة التنفيذية والوحدات المحلية بنطاق المحافظة، بحضور القيادات الأمنية، ممثلين كافة الأجهزة الأمنية على مستوى المحافظة، وممثلي القوات المسلحة، ومسئولي قطاعات المرافق والخدمات بالمحافظة.

ووجه الشعراوي، بأهمية تغيير النمطية، فيما يعرف بالدوريات الراكبة في الأفراد وخط السير والأشكال لعدم وقوعها فرائس لأية أعمال إجرامية إرهابية، وشدد على أهمية العمل على وجود حرم آمن حول كافة المنشآت الحكومية، والوحدات الإدارية، لتيسير تنفيذ الإجراءات الأمنية والخطط الأمنية.

وقال الشعراوي، إنه سيتم البدء قريبا في عمل حرم آمن حول مبنى المحافظة، لتعزيز الخدمات الأمنية له من جميع جهاته، مع أهمية قيام الوحدات المحلية للتنسيق مع القطاعات الأمنية، لتفعيل إجراءات الرقابة والسيطرة على منظومة الإيجارات والوحدات والمنشآت المؤجرة لدى المواطنين.

وأوضح المحافظ، أن التعاون تام ومتكامل مع القوات المسلحة، بهدف دعم وتعزيز تنفيذ جميع الخطط الأمنية في كافة المواقع، بالتعاون مع كافة الأجهزة الأمنية بالمحافظة.

وثمن محافظ الدقهلية، الجهود المتميزة والمستمرة لكافة الأجهزة الأمنية في كافة القطاعات الأمنية، تأكيدا على هيبة الدولة، وتنفيذًا للقانون، مشيرًا إلى أن القضية الأمنية، والاهتمام بها، تأتي على رأس الأولويات، موضحا، بأن استتباب الأمن هو المناخ الملائم لكافة أوجه العمل والإنتاج والاستقرار، لما يرسله من رسائل اطمئنان في نفوس المواطنين بشكل عام.

ووجه المحافظ، بتنظيم حملات توعية مكثفة للمواطنين لتعميق الحس الأمني، ومشاركتهم بفاعلية في الإبلاغ عن أية وقائع، أو أحداث إخلال بالحالة الأمنية، أو الخروج على القانون، ومواجهتها وتنفيذ وتنظيم الدورات التدريبية الأمنية للأفراد القائمين على المنظومة الأمنية، بالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية والجهات الأمنية، للتعرف على أحدث الوسائل في المجال الأمني.

وتقرر خلال الاجتماع، إعداد التقارير الخاصة بالحالة الأمنية، وموقف التأمين الحالي، وأوجه القصور والمعوقات لإزالتها لتفعيل الخطط الأمنية، التي تم إعدادها بكل دقة، دون تقصير لأي سبب من الأسباب، وعقد اجتماعات تنسيقية دورية مع الأجهزة الأمنية والتنفيذية، لتحقيق أهداف الخطط من خلال تحديد الأهداف والمسئوليات والأدوار.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة