ثقافة وفنون

ألفُّ الجدائل التي انفرطتْ بعدكَ

23-4-2017 | 12:34

أرشيفية

ابتسام أبو سعدة

بشيءٍ من الأحمر
ألفُّ الجدائل التي انفرطت بعدك


أنا يقتلني الهمُّ
وأنت يقتلك البرود

ترفَّعتْ عني الوسائد المُغطّاة
بماء الأعين الدافئ المالح
هل تذوقتَ ملوحة الدمع يومًا

ودققتَ في الجفون المتورّمةِ
كرغيفٍ ساخنٍ
قُدَّ من قُبل؟


هنا.. طارحتُ جميع ألواني..
هنا مارستُ ضعفي مع الأوراق البيضاء
هنا لطَّختُ وجهي
وفي السماء
لُطِّخت صُحفي
حكايةُ الغمامة وظلّي
باطلةٌ باطلة
وأنا تُرهقني الإجابات

لا مواطن للغيب البعيد
ولا القريب

فقد انتهت كل الروايات
لن يحاسبني الزّمن
فأنا جنّيةٌ.. اختطفت الكحل
من أعين الصبيّة العاشقة
وتلبّست فضيحة الصباح
لتداري سوأة العشق

هنا أُهدر دم
هنا رحل خائن
وهنا استوطن تائب
----
إبتسام أبو سعدة
(شاعرة فلسطينية مقيمة بالقاهرة)

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة