محافظات

نيابة الإسكندرية تستمع لأقوال المصابين وشهود العيان في حادث تفجير المرقسية

10-4-2017 | 11:33

حادث تفجير المرقسية

الإسكندرية - أحمد صبري

واصلت نيابة شرق الإسكندرية الكلية بالإسكندرية، اليوم الاثنين، تحقيقاتها الموسعة في حادث التفجير الإرهابي بمحيط الكنيسة المرقسية أمس الأحد، بمنطقة محطة الرمل وسط المدينة، والذي راح ضحيته 17 شهيدًا و41 مصابًا.

وانتقل فريق من النيابة العامة إلى مستشفيات مصطفى كامل العسكري والأميري الجامعي وكفر الدوار العام للاستماع إلى أقوال المصابين المتواجدين بالمستشفيات ممن تسمح حالتهم الصحية بذلك.

وأكد أغلب المصابين خلال أقوالهم للنيابة العامة، أنهم فوجئوا بحدوث الانفجار؛ حيث لم تكن هناك أي مؤشرات سابقة تشير إليه.

كما انتقل فريق من النيابة العامة إلى موقع الحادث للاستماع إلى أقوال أصحاب المحال وشهود العيان الذين كانوا متواجدين وقت الانفجار.

وانتدبت النيابة العامة الأدلة الجنائية لمعاينة موقع الحادث وكيفية حدوثه، والمادة المستخدمة في التفجير، وطلبت تحريات الأمن الوطني وإدارة البحث الجنائي.

كان النائب العام، المستشار نبيل صادق، انتقل إلى موقع التفجير يرافقه قيادات النيابة العامة بالإسكندرية، كل من: المستشار سعيد عبد المحسن المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، ومحامي العموم، المستشار وليد البحيري، المحامي العام الأول لنيابات شرق الإسكندرية، ومحمد صلاح جابر المحامي العام الأول لنيابات غرب الإسكندرية، وخالد ضياء الدين، المحامي عام الأول لنيابة أمن الدولة العليا، وآخرين.

وعاين فريق النيابة العامة موقع التفجير، واطلع على غرفة تسجيل الكاميرات الخاصة بالكنيسة، وأمر بسرعة إجراء التحريات حول مرتكب الواقعة.

يذكر أن إجمالى عدد الوفيات 17 شهيدًا منهم 6 مسلمين و11 مسيحيًا، وإجمالي عدد المصابين وصل إلى 48 مصابًا من بينهم 29 مسلمًا و20 مسيحيًا، وبلغت عدد الإصابات بين قوات الشرطة 14 فردًا وإجمالي الوفيات من قوات الشرطة خلال الحادث 4 شهداء.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة