عالم

اشتعال "سباق الموضة" يوم التنصيب..ومساعدة ترامب خطفت الأنظار من زوجته بـ "الزى الثورى"

21-1-2017 | 09:57
ميلانيا ترامب و كيليان كونواي
Advertisements
سكاى نيوز عربية

ارتدت السيدة الأولى الجديدة في البيت الأبيض ميلانيا ترامب، معطفا أزرق فاتحًا في حفل تنصيب زوجها رئيسا للولايات المتحدة، الجمعة، لكن سيدة أخرى خطفت الأنظار وتصدرت العناوين التي تناولت أزياء يوم التنصيب.

واختارت ميلانيا (46 عاما) معطفا قصيرا للمصمم الأمريكي الشهير رالف لورين، وثوبا بنفس اللون، مع قفازات طويلة باللون ذاته وحذاء بكعب طويل وحاد، مستحضرة مسحة من أزياء ستينات القرن الماضي.

وقالت صحيفة "وومنز وير ديلي" إن الثوب ذا الرقبة المرتفعة أثار مقارنات مع السيدة الأمريكية الأولى الراحلة ورمز الأناقة، جاكلين كنيدي.

وميلانيا ترامب هي أول سيدة أمريكية أولى تأتي من عالم الأزياء، فقد بدأت حياتها عارضة في سن المراهقة في بلدها سلوفينيا، وظهرت على أغلفة مجلات للمشاهير مثل "فوغ".


لكن الثوب الذي خطف الأنظار وحاز أكبر قدر من التعليق كان معطفا بألوان العلم الأمريكي الأحمر والأبيض والأزرق، وله أزرار نحاسية مع قبعة حمراء، ارتدته كيليان كونواي المساعدة البارزة للرئيس دونالد ترامب.

واجتاح المعطف القصير المزدوج الصدر من تصميم "جوتشي" إلى الأذهان، وسائل الإعلام الأمريكية، وأطلق زي كونواي شرارة نحو 28 ألف تغريدة في ثلاث ساعات.

ووصفته كونواي في مقابلة مع تلفزيون "إن. بي. سي" بأنه "الزي الثوري لترامب"، فيما علقت مجلة "ديلي شو" الساخرة على "تويتر" قائلة إن كونواي: "ارتدت ملابس على نسق العصر الذي يريد ترامب أن يعيد أمريكا إليه".

إلا أن موقعا للأزياء امتدح كونواي ووصفها بأنها "أكثر الشخصيات أناقة في واشنطن" يوم الجمعة.

أما الديمقراطية هيلاري كلينتون التي خسرت الانتخابات أمام ترامب، فوقع اختيارها هي الأخرى على المصمم رالف لورين، وجاء معطفها الكريمي اللون وسترتها وبنطالها الأبيضان يشبهان خيارات بنات ترامب.

فإيفانكا ترامب التي تملك خطا للأزياء ارتدت سترة وبنطالا باللون الأبيض من تصميم أوسكار دي لا رينتا، في حين ظهرت تيفاني ترامب في معطف أبيض مزدوج الصدر على ثوب أبيض.

اقرأ أيضًا:
Advertisements
الأكثر قراءة
Advertisements
مواقيت الصلاة
اسعار العملات
درجات الحرارة