منوعات

مركز هارفارد لدراسات الشرق الأوسط يفتتح مكتبًا إقليميًا في تونس

18-1-2017 | 18:13

مركز هارفارد لدراسات الشرق الأوسط

بوابة الأهرام

يفتح مركز دراسات الشرق الأوسط٬ التابع لجامعة هارفارد٬ اليوم الأربعاء٬ مكتبه الإقليمي في تونس٬ وقد تم إنشاء المكتب والبرامج المقدّمة على مدار السنة بفضل أحد الطلبة التوانسة خريج الجامعة.

فيما قال ويليام جرانارا مدير مركز دراسات الشرق الأوسط وبروفسور للغة العربية: "إن الشرق الأوسط هو جزء من العالم لا يمكن فهمه إلا متى وضعنا قدمينا فيه ورأيناه برمّة أعيننا".

وأضاف: "يحظي كل من طلبة وأساتذة هارفارد بقدر أكبر من الموارد لمتابعة البحوث الميدانية الدقيقة وللتمكن من المشاركة بشكل أعمق في المجالات اللغوية والثقافية بفضل سخاء السيد حازم".


من ناحيته أعرب حازم بن قاسم خريج هارفارد: أنا متحمس للغاية حيال هذه الخطوة الأولى نحو حضور جوهري لجامعة هارفارد بتونس".

وأضاف: "كان هدفنا منذ البداية إنشاء مركز إقليمي٬ يتمكن من خلاله كل من جامعة هارفارد و طلبتها من اكتشاف تونس وتاريخها، لغتها، ثقافتها، فنها وشعبها ودمج تلك التجربة في منحهم الدراسية وتعليمهم". 

فيما يقدم مكتب تونس للطلبة والأساتذة جسرًا للتراث التونسي المشهور٬ ليكون بمثابة حاضنة لتحليل الحركات الاجتماعية والثقافية والقانونية والسياسية المتطورة في المنطقة٬ وتقديم مركز فكري للجامعيين من تونس و المغرب العربي والبحر المتوسط والشرق الأوسط.

يشار إلى أن مركز دراسات الشرق الأوسط للتعليم والبحوث المتعددة الاختصاصات تم إنشاؤه في سنة 1954، وخرج مئات الخريجين الحاملين لمعارف حول منطقة الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا٬ وتشمل البرامج المتاحة بالمكتب الإقليمي لتونس، منح خاصة بخريجي هارفارد وطلاب المرحلة الجامعية، منحًا للتفرغ البحثي، برنامج صيفي لتلقين اللغة العربية٬ وكذلك دورات دراسية شتوية تمتد على مدى ثلاثة أسابيع.

اقرأ ايضا:

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة