عالم

الهيئة العالمية للتعريف بالرسول تدين بشدة سخرية مجلة فرنسية من النبي محمد

13-11-2011 | 14:48

أ.ش.أ
أدانت الهيئة العالمية للتعريف بالرسول ـ صلى الله عليه وسلم ـ بشدة ما نشرته إحدى المجلات الفرنسية من سخرية بالنبي، ووصفتها بأنها قمة في الإساءة والاستخفاف برسول الله.

وقالت الهيئة (إحدى المؤسسات المنبثقة عن رابطة العالم الاسلامى) في بيان لها اليوم : "إن المواثيق الصحفية العالمية تمنع من الطرح الساخر القائم على أساس عنصري أو على أساس الجنس أو اللغة أو الدين أو المعتقدات السياسية وغيرها من المعتقدات أو الأصل الاجتماعي"،
وأضاف البيان : إنه لمن المستغرب أن تتوجه المجلة المشار إليها لهذه الإساءة البغيضة في وقت تُحشد فيه الجهود والطاقات من قبل عقلاء قادة العالم من مسلمين وغيرهم" من أجل توفير عالم يسوده التواصل الإنساني والاحترام المتبادل بين أتباع الديانات والثقافات في العالم أجمع.
ودعت الهيئة ـ وانطلاقًا من مسئولياتها ـ القائمين على المجلة المشار إليها وعموم العاملين في المجال الإعلامي إلى الكفِّ عن الأساليب المسيئة، وأن تعمل على احترام معتقدات الشعوب وبخاصة ما يتعلق بجناب الأنبياء والرُّسل عليهم الصلاة والسلام.
وطالبت الهيئة في بيانها المسلمين الالتزام بالنهج النبوي الكريم في الاستنكار وفق الضوابط الشرعية مع مراعاة الحكمة،
يذكر أن مجلة فرنسية أسبوعية مغمورة خصصت عددًا تضمن سخرية واستخفافًا برسول الله محمد عليه الصلاة والسلام.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة