محافظات

محافظ الدقهلية ومدير الأمن يتوجهان لكنيسة العذراء مريم بالمنصورة لتقديم واجب العزاء

12-12-2016 | 14:55

المحافظ بكنيسة العذراء مريم

الدقهلية - منى باشا
توجه حسام الدين إمام، محافظ الدقهلية، واللواء مصطفى النمر مدير أمن المحافظة لتقديم واجب العزاء في ضحايا حادث الكنيسة البطرسية الذي وقع بالأمس، إلى الأنبا داوود والكاهن ثيودوروس بيوك كاهن كنيسة الروم الأرثوذوكس، والآباء الكهنة بالدقهلية، بكاتدرائية العذراء مريم والأنبا ميخائيل مطرانية المنصورة والضواحي بالسكة القديمة بالمنصورة.


رافق المحافظ اللواء سعيد شلبي، مساعد وزير الداخلية لقطاع شرق الدلتا، واللواء مجدي القمري، مدير مباحث الدقهلية، واللواء حسام عبد الواحد، مدير الإدارة العامة للأمن الوطني، والشيخ طه زيادة وكيل وزارة الأوقاف، وعدد من قيادات الأزهر والأوقاف والجهاز التنفيذي بالمحافظة.

وبعث المحافظ بالتعازي والمواساة لأسر الضحايا، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين، وقرر إلغاء جميع الاحتفالات حدادا على ضحايا الحادث الخسيس، قائلا "نعزي أنفسنا وننعي أولادنا وإخوتنا، والدم المصري واحد والوحدة الوطنية تجري في دماء المصريين، ولن يستطيع المتآمرون والخونة التفريق بيننا، وشهداء الجمعة والأحد ذهبوا إلى ربهم وتركوا لنا ذكرى لن ننساهم وسنثأر لدمائهم الذكية، والإرهاب لا دين له ويحتم على المصريين جميعا الوقوف صفا واحدا فالدين لله والوطن للجميع".

ووجه بتكثيف الوجود الأمني في محيط كنائس المحافظة، ونشر كمائن ثابتة ومتحركة أمام مداخل الكنائس، والمرور على كافة الكنائس للتأكد من سلامة وتشغيل البوابات الإلكترونية، وأجهزة الكشف عن المعادن والأجسام الغريبة، والتوجيه للقائمين على الخدمات الأمنية حول الكنائس باليقظة، ومنع وجود أي سيارات بجوار أسوار الكنائس، وتكليف رؤساء المدن والأحياء لسرعة رفع كافة الإشغالات الموجودة أمام الكنائس وبجوارها. ## ## ##

اقرأ ايضا:

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة