Close ad

مزاد عالمي يبيع قطعًا أثرية مصرية.. والآثار: لا نعلم كيف خرجت وخاطبنا "الخارجية"

20-11-2016 | 15:09
مزاد عالمي يبيع قطعًا أثرية مصرية والآثار لا نعلم كيف خرجت وخاطبنا الخارجيةشعبان عبد الجواد
منة الله الأبيض
قال شعبان عبد الجواد، مدير عام إدارة الآثار المستردة بوزارة الآثار، إن الوزارة خاطبت الخارجية المصرية وسفارة مصر في لندن، لوقف عمليات بيع الآثار المصرية القديمة في دار كريستي للمزادات العالمية، التي تعد الآن لمزاد عالمي في 6 ديسمبر المقبل، وذلك للتأكد من خروج القطع الأثرية المصرية بطريقة شرعية من عدمه.
موضوعات مقترحة


وأضاف "عبدالجواد" لــ"بوابة الأهرام"، أن الوزارة لا تعلم كيف خرجت القطع البرونزية المصرية القديمة المُقرر بيعها في مزاد كريستي، كذلك لم تتأكد من عددها، وتعمل الآن على بحث كيفية خروجها، وكيفية عودتها إلى الأراضي المصرية.

وأوضح "عبدالجواد" أنها ليست المرة الأولى التي يبيع مزاد كريستي فيها آثارًا مصرية قديمة كون تجارة الآثار في أوروبا ليست محرمة، مشيرًا إلى أن الإنتربول يتعهد بأن يُعيد هذه الآثار للأراضي المصرية إن كانت خرجت بطريقة غير شرعية.

وأشار مدير إدارة الآثار المستردة، إلى أن الوزارة استطاعت أن تُعيد هذا العام 2016 قطعة من الجرانيت الأسود من بيرن في سويسرا، وزنها 153 كيلو، سُرقت من معبد بهبيت بالغربية عام 199، كذلك استعادت قطعة أخرى مشابهة الولايات المتحدة الأمريكية.

كلمات البحث
اقرأ ايضا: